رمز الخبر: ۸۶۲۹
اكد وزير الخارجية المصري احمد ابو الغيط تأييد مصر للتعامل الدبلوماسيي مع الجمهورية الإسلامية الإيرانية فيما يتعلق بالموضوع النووي مشددا على ضرورة الا تشهد المنطقة نزاعا عسكريا جديدا.

 وافادت وكالة مهر للأنباء نقلا عن وكالة الصحافة الفرنسية ان ابو الغيط شدد على "اهمية الا تشهد المنطقة نزاعا عسكريا جديدا وتفضيل الحل الدبلوماسي ".

 وقال ابو الغيط ان "مصر على كافة الاستعداد للمساهمة في اي نشاط او جهد ديبلوماسي دولي للتعامل مع ذلك طالما اتصف هذا التعامل بالموضوعية وعدم انتهاج معايير مزدوجة في تناول الملف النووي في الشرق الاوسط ".

 وعبر ابو الغيط عن المواقف في كلمة القتها نيابة عنه مساعدة وزير الخارجية وفاء بسيم الاربعاء امام مؤتمر نظمه المجلس المصري للعلاقات الخارجية (مركز بحثي يعني بشؤون السياسة الخارجية ويضم العديد من الديبلوماسيين المصريين المتقاعدين) حول "اميركا والشرق الاوسط في ظل ادارة جديدة ".
 
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: