رمز الخبر: ۸۶۳۴
 رفض‎ رئيس لجنه‎ حقـوق‎ الانسـان‎ فـي‎ ايران‎ محمد جواد لاريجاني‎ التعامل‎ المزدوج‎ للغرب‎ مع‎ حقوق‎ الانسان‎ وتسييس‎ هذا الموضوع.

و عقب‎ لقائه‎‎‎ وزيره الدوله الفـرنسـي‎ لشوون‎‎ حقوق‎ الانسان صرح‎ لاريجاني‎ لمراسلنـا في‎ باريس‎ انه‎‎ ابلغ السيـده رامـايـد بـان‎ اسوا عمل‎‎ في‎ مجال الدفاع عن‎‎ حقوق‎ الانسـان هو التعامل‎ الانتقائي‎ و المزدوج‎ مـع‎ حقـوق‎ الانسان‎ و ربطه‎‎ بتوجهاتهم‎ السياسيه بـحيـث انهم‎‎ يتهمون‎‎ البلدان التي‎‎ ليست‎ علي نهجهم و يلتزمون‎ الصمت‎ ازائـ الدول‎ الحلـيفـه‎ و هذا امر مرفوض‎ .

و قال‎‎ انه‎ تم‎ ابلاغ قلق‎ ايـران‎ حيـال انتهاك‎ حقوق‎ الانسان‎ في‎‎ فرنسا و باقـي دول‎ العالم‎‎ لا سيما موضـوع معـاداه‎ الاسـلام فـي‎ اوروبا مضيفا ان‎ السيده‎ رامايد دعـت‎ الـي‎ الكف‎ عن‎‎ تبادل‎‎ الاتهامات‎ و البحـث عـن حـل للتعاون‎‎‎ اكثر بين الجانبين في‎ هذا المجال‎ . 
الوحده المرکزیه للاخبار/
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: