رمز الخبر: ۸۶۳۶
أكد الرئيس محمود أحمدي نجاد أن النظام الاستكباري الذي كان يعتقد انه لايهزم, اصبح اليوم في حال الإنهيار التام بفعل دماء الشهداء وتضحيات المضحين.

 وأفاد مراسل وكالة مهر للانباء ان الرئيس أحمدي نجاد القى صباح اليوم الخميس كلمة أمام عوائل الشهداء والمضحين في محافظة اذربايجان الشرقية خلال زيارته التفقدية الحالية لمدن هذه المحافظة, أشاد فيها بتضحيات الشهداء والمضحين وعوائلهم معتبرا انهم هدية ربانية ليس فقط للشعب الايراني بل للعالم أجمع لأنهم عبدوا للبشرية بتضحياتهم طريق الحق والهداية.

 وأوضح رئيس الجمهورية ان العمل الذي أداه الشهداء وعوائلهم هو من سنخ عمل الأنبياء وهو شبيه بعمل كبار المصلحين ومنقذي البشرية.

 واضاف الرئيس احمدي نجاد, "اليوم بفضل الله وبالرغم من ارادة اعداء الله لمحو اسم الامام المهدي (عج) من أذهان الشعوب وقلوبهم, فقد اصبح اسم إمامنا مطروح على مستوى العالم, وان المستكبرين غير قادرين بعد الآن الوقوف بوجه التطلع نحو الإمام الموعود وان جميع هذه المفاخر والكرامات هي من نتائج التضحيات ".

 وقال رئيس الجمهورية الإسلامية الإيرانية مخاطبا عوائل الشهداء والمضحين, "أن النظام الاستكباري الذي كان يعتقد انه لايهزم, اليوم في حال الإنهيار التام ببركة دماء الشهداء وتضحيات المضحين وشجاعتكم انتم .
 
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: