رمز الخبر: ۸۶۳۹
اكد منسق السياسة الخارجية في الاتحاد الاوروبي خافيير سولانا رغبة الاتحاد الاوروبي بإقامة علاقات طيبة مع الجمهورية الاسلامية الايرانية .
 
 
و أفاد مراسل القسم السياسي بوكالة أنباء فارس أن سولانا اعلن ذلك للصحفيين الايرانيين الموفدين الي بروكسل مشددا علي رغبة الاتحاد الاوروبي في تسوية الملف النووي الايراني عبر الطرق الدبلوماسية .

و تحدث سولانا عن اسباب انتهاك الاتحاد الاوروبي للاتفاقية الموقعة مع ايران في العام 2005 و اضاف ان موقفنا من الملف النووي الايراني كان ومازال ثابتا اذ نسعي الي الوصول الي حل دبلوماسي لكن نريد تطمينات من ايران فليس لدينا اي مشكلة مع ايران بشان نشاطاتها النووية و قال منسق السياسة الخارجية في الاتحاد الاوروبي ان علاقتنا مع ايران عريقة و نحن نسعي الي علاقات افضل و اننا نشجع الحوار مع ايران من منطلق احترامنا للشعب الايراني .

و اعتبر منسق السياسة الخارجية في الاتحاد الاوروبي زيارة الاعلاميين الايرانيين الي بروكسل تحظي بأهمية بالغة و هي فرصة جيدة للمزيد من تعرفهم علي الاتحاد الاوروبي .

و رأي سولانا أن هذا اللقاء يعتبر فرصة جيدة لتبادل وجهات النظر بين الطرفين وخاطب الصحفيين قائلا " ان طرح الاسئلة سوف تسوقنا نحو اقامة علاقات بناءة وهو ما ننشده ونتطلع اليه " .

‌و أشار الي الازمة الاقتصادية التي يواجهها العالم واوروبا في الوقت الحاضر معربا عن امله بتسويتها في القريب العاجل مؤكدا أن الاتحاد الاوروبي يدعو الجمهورية الاسلامية الايرانية الي أداء دور بناء لحل هذه الازمة حيث أن تسويتها لصالح المواطنين الاوروبيين وايران بالذات.

و تطرق منسق السياسة الخارجية في الاتحاد الاوروبي الي زياراته المتعددة الي ايران ولقاءاته مع كبار المسؤولين الايرانيين مؤكدا أنه يحمل ذكريات طيبة من زيارته الاخيرة الي طهران .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: