رمز الخبر: ۸۶۴۹
اعلن نائب قيادة قوى الامن الداخلي الايراني العميد احمد رضا رادان ان جميع العسكريين الايرانيين الذين كانوا احتجزوا كرهائن على يد زمرة "جند الله" الارهابية قد استشهدوا على يد هذه المجموعة الارهابية التي يقودها الارهابي "عبد المالك ريغي".

عصر ايران – اعلن نائب قيادة قوى الامن الداخلي الايراني العميد احمد رضا رادان ان جميع العسكريين الايرانيين الذين كانوا احتجزوا كرهائن على يد زمرة "جند الله" الارهابية قد استشهدوا على يد هذه المجموعة الارهابية التي يقودها الارهابي "عبد المالك ريغي".

وقال العميد رادان لوكالة انباء "مهر" ان نتائج التحقيق الذي قامت به لجنة مؤلفه من ممثلي وزارة الداخلية ووزارة الامن وقوى الامن الداخلي ووزارة الخارجية تشير الى ان جميع هؤلاء العسكرييين استشهدوا على يد زمرة "جند الله" الارهابية.

واضاف ان ثمة مشاورات تجري لتسلم جثامين هؤلاء الشهداء على ان تقام مراسم الفاتحة على ارواحهم يوم السبت 6 ديسمبر بمدينة مشهد (شمال شرق ايران).

وكانت عناصر عبد المالك ريغي قد هاجمت مخفر حدودي ايراني في مدينة سراوان (جنوب شرق ايران) يوم 13 حزيران/يونيو الماضي واحتجزت 16 من اعضاء كادر المخفر كرهائن ونقلوهم الى باكستان. ومن ثم طالب محتجزو الرهائن باطلاق سراح 200 من العناصر الشريرة السجناء بمن فيهم شقيق عبد المالك ريغي والذين كانوا قد سلموا توا الى ايران من قبل باكستان وهددوا بقتل الرهائن ال16 في حال امتنعت ايران عن الافراج عن هؤلاء السجناء.

واقدمت الزمرة الارهابية المعروفة ب "جند الله" خلال عمليات اخرى نفذتها في اب/اغسطس الماضي على احتجاز ثلاثة من افراد الشرطة. وارسلت هذه الزمرة الارهابية فيلما يتضمن مشاهد عن استشهاد افراد حرس الحدود الايرانيين الى قناة "العربية" لاثارة مشاعر الراي العام الايراني وبالتالي ممارسة الضغط على ايران للافراج عن الاشرار ال200. 

المنتشرة:
قيد الاستعراض: 0
لايمكن نشره: 0
مجهول
21:20 - September 16, 1387
0
0
اتمنى من كل قلبي من الحرس الثوري الايراني الباسل ان يقضي على هذه المجموعة الوهابية الارهابية ويضربها بيد من حديد تعازينا لاهالي الشهداء
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: