رمز الخبر: ۸۸۰۶
نفذ جمع من الطلبة المحتجين مساء يوم الاحد 14 ديسمبر تجمعا امام مكتب رعاية المصالح المصرية في طهران احتجاجا على تعاون مصر مع الكيان الصهيوني في جرائم هذا الكيان في قطاع غزة.
عصر ايران – نفذ جمع من الطلبة المحتجين مساء يوم الاحد 14 ديسمبر تجمعا امام مكتب رعاية المصالح المصرية في طهران احتجاجا على تعاون مصر مع الكيان الصهيوني في جرائم هذا الكيان في قطاع غزة.

وحمل المتظاهرون لافتات كتب عليها اقوال من الامام الخميني (رض) وقائد الثورة الاسلامية تنديدا بالكيان الصهيوني الغاصب ودعما للشعب الفلسطيني المظلوم كما رددوا شعارات تندد باسرائيل واميركا ومبارك والشيوخ الامريكيين.

كما كتب الطلبة المتظاهرون بواسطة بخاخات ملونة على الارض شعارات "الموت لمبارك" و "الموت لطنطاوي".

وطالب المتظاهرون بمقاطعة العمرة من قبل ايران لانهم قالوا "ان هذه الاموال ينفقها ال سعود الخونة في دعم الكيان الصهيوني الغاصب ضد الفلسطينيين".

وفي الختام اصدر الطلبة بيانا جاء فيه "ان ما يبقى اليوم من احداث غزة ما هو الا الم يعتصر القلب. وليت كان يؤذن لنا بالجهاد لنمسح هذا العار الصادر عن الشيوخ العرب والمتعاونين مع اسرائيل واميركا".

وقال الطلبة المتظاهرون متوجهين الى المسؤولين الايرانيين ان المسؤولين الذين يعتبرون ان الاحتجاج هو للطلبة وان الدبلوماسية هي لهم يجب ان يتخلوا قليلا عن المحافظة العالمية ، كيف يجب لنا ان نلتزم بالقانون والصمت وان يمارس المستكبرون القتل والسلب والنهب.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: