رمز الخبر: ۸۸۱۰

اكد المتحدث باسم الخارجيه حسن قشقاوي اليوم الاثنين بان سبب عدم مشاركه وفد الجمهوريه الاسلاميه في اجتماع باريس بشان افغانستان يعود الي التصريحات غير الدبلوماسيه و البعيده عن اللياقه للرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي حيال ايران .

وقال قشقاوي ان ايران قاطعت اجتماع باريس بشان افغانستان بسبب تصريحات الرئيس الفرنسي غير الدبلوماسيه و لان باريس لم تراعي علي اعتاب انعقاد الاجتماع آداب حسن الضيافه .

وشدد قشقاوي علي التزام و دور ايران في استتباب الامن والاستقرار والسلام و العمل علي تعزيز دور الحكومه و الجيش الوطني في افغانستان مشيرا الي اتساع رقعه انعدام الامن و زياده مستوي انتاج المخدرات في هذا البلد.

و اضاف ان الاطراف المعنيه لم تتخذ الاجراء‌ات اللازمه و الضروريه لتحسين وضع الشعب الافغاني و ان مشاركه طهران في الاجتماعات السابقه يوكد بان ايران كانت نشطه في هذا الصدد .

و اعرب قشقاوي عن اعتقاده بان تحسين الاوضاع في افغانستان مرهون بتنسيق دولي و اتخاذ اجراء‌ات دوليه فاعله .

و نفي المتحدث باسم الخارجيه بشده التقارير التي تتحدث عن اجتماع مساعد الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد بمسوولين رسميين اميركيين وقال ان الاخبار التي تبثها المصادر الصهيونيه في هذا الصدد لا اساس لها من الصحه و ان دوافعها سياسيه .

واوضح ان الهدف من وراء زياره مساعد الرئيس الايراني و رئيس منظمه التراث الثقافي رحيم مشائي الي الولايات المتحده هو الاجتماع بالايرانيين المقيمين في هذا البلد و ان الزياره جاء‌ت بالتنسيق مع وزاره الخارجيه الايرانيه وان ما تم نشره عن هذه الزياره من قبل مصادر صهيوينه لا اساس له من الصحه .

واعلن قشقاوي ان جمعيه الهلال الاحمر الايرانيه تعتزم ارسال سفينه محمله بالمساعدات الانسانيه الي اهالي غزه المحاصرين معربا عن امله في ان تتكلل الجهود التي تقوم بها كل من ايران و مصر و اندونيسيا و سوريا والراميه لمساعده الشعب الفلسطيني بالنجاح .
ارنا/

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: