رمز الخبر: ۸۹۱۲
اشار وزير الخارجيه‎ منوتشهر متكي‎ الي‎ الطاقات‎ الاقتصـاديـه‎‎ و الـسيـاسيـه و الثقافيه‎‎ التي‎‎ تحظي بها قاره آسيا مضيفـا القول‎‎: ان‎ الظروف‎ مهياه‎ لاحلال الاستقرار في‎ المنطقه‎‎ و ان‎ التناغم‎‎ بـات‎ اليـوم ضـروره ملحه‎ لاسيا .

و اعتبر الوزير متكي‎ لدي‎ اجـتمـاعـه‎ بنظيره‎‎ الماليزي‎‎ عبد اللـه احمـد بـداو,ي ظاهره‎‎ الارهاب‎‎ و تهريب المخـدرات‎ و الازمـه الاقتصاديه‎ بانها تشكل‎ الهواجـس‎ المـشتـرك‎ الاهم‎ لدي‎ البلدان‎‎ الاسيويه‎‎ موضحا ان ازاله هذه‎ الهواجس‎ تتطلب‎ انسجـامـا تـامـا علـي‎ الصعيد الاقليمي‎ .

و وصـف‎ وزيـر الخـارجيـه‎‎ , تنـميــه التعاون‎ الاقليمي‎‎ في اطار مجموعات‎ "د"8 ي‎ و "جي‎ "15 و "آ. سه‎. آن‎" و كذلك‎ استثمار الطاقات‎ و القيم‎ الاسيويـه‎ بـانهـا تـشكـل‎ عنصرا لايجاد الاتحـاد الاسيـوي‎ داعيـا الـي‎ الاهتمام‎ الاكثر بهويه‎ اسيا .

بدوره‎‎ اشار وزير الخارجيه الماليـزي‎ الي‎ مستوي‎ العلاقات‎ الاقتصاديه‎‎ القائمه بين‎ البلدين‎ مويدا تصريحات‎ و مـواقـف‎ نـظيـره‎ الايرانـي‎‎ وقـال‎: ان‎ الحـوار الـسيـاسـي و النهوض‎ بمستوي‎‎ التعاون‎ الاقتصادي فـي‎ اطار المنظمات‎ الاقليميه‎ و رفع‎ عديد الاعضائـ في‎ هذه‎‎‎ المنظمات‎ من‎‎ شانـه ان يـوفـر الارضيـه لايجاد اتحاد آسيو. ي‎

و اضاف‎ رئيس‎ يتيم‎ ان‎‎ هذا الاتحاد مـن شانه‎ ان‎‎ يكون بديلا للعالم‎ في‎ المـستـقبـل‎ نظرا الـي‎ الـقيـم‎ و الـطاقـات‎ الاسيـويـه‎ الكبيره‎ .
الوحده المرکزیه للاخبار/
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: