رمز الخبر: ۸۹۴۷
اشار السفير الماليزي لدي طهران السيد منشي افضل الدين الي الطاقات الكامنة في مجال الاستثمار في الجمهورية الاسلامية الايرانية ، معلنا أن حجم استثمار بلاده في ايران بلغ حتي الآن 40 مليار دولار .
 
و نقلت وكالة‌ انباء فارس عن وكالة «برناما» الماليزية بأن اكثر الخبراء‌ و المحللين يرون أن زيارة رئيس الوزراء الماليزي الي ايران التي بدأت يوم السبت و تستغرق 4 ايام ، ستؤدي الي تعزيز العلاقات السياسية و الاقتصادية و الثقافية للبلدين .
 
وقال سفير ماليزيا : "إن ايران الاسلامية تحظي بمصادر و طاقات كامنة وافرة ، حيث أن للشركات الماليزية رغبة شديدة للإستثمار فيها"
و اضاف : "إن حجم استثمار ماليزيا في ايران في قطاعي النفط و الغاز بلغ حتي الآن 40 مليار دولار" ، مشيرا الي نشاط شركات «بروتون» و «بتروناس» و «تلكام»‌ الماليزية التي تعمل في ايران منذ عام 1990 .
و تابع سيد منشي افضل الدين "هناك فرص كثيرة لإستثمار بلاده في مشاريع تشييد البنايات و شق الطرق" .

و أكد السفير الماليزي أن حكومته ستتخذ اجراءات بشأن توفير التسهيلات و المصادر المالية لتعزير العلاقات الاقتصادية بين البلدين لتشهد هذه العلاقات المزيد من المبادلات التجارية و الاستثمارات الثنائية .

يذكر ان حجم المبادلات التجارية بين الجمهورية الاسلامية الايرانية و ماليزيا خلال عام 2007 بلغ نحو 042/1 مليار دولار ، حيث بلغ هذا المبلغ منذ بدء العام الجاري حتي شهر آب من العام ذاته نحو 935 مليون دولار .

و تهدف شركة «تلكام» الماليزية‌ الي تعزيز حضورها في الاسواق الايرانية لتؤدي دور اكبر في توفير الاجهزة‌ المخابراتية في ايران الاسلامية .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: