رمز الخبر: ۹۰۱۹

اكد وزير الصناعه والمناجم الايراني علي اكبر محرابيان خلال اللقاء مع نائب رئيس البرلمان الكيني "فرح المعالي"، اكد علي ضروره تطوير التعاون الصناعي والاقتصادي بين البلدين.

وقال محرابيان، ان استراتيجيه وعزم المسوولين الايرانيين مبنيان علي توسيع التعاون السياسي والاقتصادي والصناعي مع الدول الافريقيه.

وصرح، ان ايران مستعده للتعاون مع كينيا في مختلف المجالات الاقتصاديه خاصه صناعه السيارات والمكائن الزراعيه والصناعات الكيميائيه وبناء السدود وانشاء الابنيه ومصانع الاسمنت وصناعه البلاط وتربيه الاسماك وكابلات الالياف الضوئيه والصناعات الغذائيه.

واشار الي تواجد ايران الفاعل في الدول الافريقيه قائلا، ان ايران وفي فتره اقل من عشره اشهر دشنت مصنعا لصناعه السيارات بطاقه انتاجيه عشره آلاف سياره سنويا في السنغال.

واكد ان ايران وفي اطار دول الجنوب - جنوب تتعاون مع الدول الافريقيه في مجال نقل التقنيه والتنميه الصناعيه.

واشار وزير الصناعه والمناجم الايراني الي الازمه الاقتصاديه والصناعيه التي تواجه الدول الغربيه خاصه اميركا، اوضح بان صناعه المنتوجات الصناعيه في ايران شهدت خلال هذه الفتره نموا جيدا، وقال، ان القطاع الصناعي في البلاد يحظي بنسبه ‪ ۴۰‬بالمائه من التنميه الاقتصاديه في البلاد.

وقال، في الوقت الذي شهد فيه انتاج السيارات في العالم انخفاضا بنسبه ‪ ۴۵‬بالمائه فقد شهد قطاع انتاج السيارات في ايران خلال الاشهر التسعه الماضيه نموا بنسبه ‪ ۱۴‬بالمائه.

من جانبه قال نائب رئيس المجلس الكيني، لقد لمست خلال زيارتي لايران تطورا كبيرا ولافتا في مختلف المجالات الصناعيه والاقتصاديه.

واشار فرح المعالي الي وجود مصادر معدنيه وفيره في بلاده، داعيا ايران الي نقل خبراتها وتقنيتها من اجل زياد القيمه المضافه لمنتوجات هذا البلد.

واشار المسوول البرلماني الكيني الي الازمات الاقتصاديه العالميه الاخيره، موضحا ان الدول الافريقيه فقدت ثقتها بالنماذج الغربيه، وقررنا ان نستفيد من هذه الفرصه لتطوير التعاون السياسي والاقتصادي والصناعي مع ايران.

ونوه الي العلاقات العريقه بين ايران وكينيا، موكدا علي ضروره توسيع التعاون الثنائي في كافه المجالات .

واضاف، ان كينيا تساند ايران دوما في الاوساط الدوليه في مجال استخدام الطاقه النوويه سلميا وحقوق الانسان.

جدير بالذكر ان نائب رئيس مجلس كينيا والوفد المرافق له، سيقومون خلال فتره زيارتهم لايران بجولات تفقديه للمصانع المتطوره خاصه في مجال صناعه السيارات ومعرض انجازات ‪ ۳۰‬عاما لايران في قطاعات العلوم والابحاث والتقنيه.
ارنا/

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: