رمز الخبر: ۹۰۲۸
اعلنت القناة الرابعة البريطانية بأنها تبث اليوم الخميس 25 كانون الثاني رسالة‌ رئيس الجمهورية الاسلامية‌ الايرانية محمود احمدي نجاد التي يهنيء فيها مسيحيي العالم بمناسبة حلول العام الميلادي الجديد و عيد كريسمس .
 
و افادت وكالة انباء فارس بأن هذه القناة البريطانية اعلنت امس الاربعاء ان الرئيس احمدي نجاد سيتولى هذا العام بث رسالة عيد الميلاد البديلة على القناة الرابعة التي تنافس رسالة الملكة اليزابيث الثانية .

و في رسالته التي نشرت مقاطع منها امس الاربعاء ، بدأ احمدي نجاد بتهنئة البريطانيين والمسيحيين بعيد ميلاد السيد المسيح (ع) ثم قال "لو كان السيد المسيح (ع) على الارض في ايامنا هذه ، فإنه بلا شك كان سيقف الى جانب الشعوب في معارضته للقوى الشرسة و الفظة والتوسعية" .

و اضاف احمدي نجاد "لو كان السيد المسيح (ع) حيا في ايامنا فما من شك في انه كان سيرفع لواء العدل والمحبة للانسانية من اجل التصدي لدعاة الحروب والغزاة والارهابيين وطغاة العالم" .

و ختم رئيس الجمهورية الذي وجه كلمته باللغة الفارسية ، رسالته بالتأكيد على انه يصلي "حتى تكون السنة الجديدة سنة سعادة وازدهار وسلام واخاء للبشرية" .

و كان لهذا الاعلان اصداء واسعة في وسائل الاعلام العالمية ، حيث أكدت وكالة انباء فرانس برس نقلا عن المتحدث باسم القناة الرابعة البريطانية أن رسالة رئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية التي ستبث مساء اليوم في تمام الساعة 15 و 19 هي رسالة ذات طابع روحي ،‌ إذ سيعرب احمدي نجاد فيها عن امله بالسعادة للجميع بمناسبة حلول عيد كريسمس .

هذا و ندد سفير كيان الارهاب الصهيوني في لندن رون بروسور بقرار القناة البريطانية توفير منبر للرئيس احمدي نجاد و وصف الامر بانه "فضيحة ومصدر لاحراج وطني" .

لكن دوروثي بيرن احدى مسؤولي القناة الرابعة للتلفزيون البريطاني رفضت ذلك و قالت ان اختيار الرئيس الايراني جاء لتأثيره البالغ و الرغبة في تقديم "جانب من رؤية بديلة للعالم" للبريطانيين ، و لأنه "احد قادة الدول المقتدرة في الشرق الاوسط الذي له تأثير خاص علي المنطقة" .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: