رمز الخبر: ۹۰۳۹
اكد وزير الخارجيه‎ منوتشهر متكـي‎ حرص‎ الجمهوريه‎‎‎ الاسـلاميـه الايـرانيـه علـي‎ استمرار اتصالاتها مع‎ كل‎ مـن‎‎ بـاكـستـان و الهند من‎‎ اجـل‎‎ نـزع فـتيـل التـوتـر بيـن الدولتين‎‎ الجارتين .

جائـ ذلك‎ خلال‎‎‎ اتصال هاتفـي‎ جـري‎ ليـل الجـمعـه‎‎ الـسبـت‎ بيـن‎ مـتكـي‎ و نـظيــره الباكستاني‎‎ شاه‎ محمود قريشي لبحث العلاقات‎ الثنائيه‎‎ و التوترات‎ الراهنه بين‎ الـهنـد وباكستان‎ التي‎‎ تصاعدت‎ بصفه‎‎ خاصه في اعقاب‎ هجمات‎ مومباي‎ الارهابيه‎ .

و اضاف‎ متكي‎‎ انه‎ يجب‎ علي البلـديـن‎ / الهند و باكستان‎ / تكثيف‎ الجهود لتحـقيـق‎ الامن‎‎‎ و السلام‎ المستديميـن و ان لا يسـمحـا بنشوب‎‎ حرب جديده‎‎ في‎ المنطقه .

بدوره‎‎ قال‎ وزير الخارجيه الباكستانـي‎ خلال‎‎ هذا الاتصال ان‎‎ باكستان ضحيه‎ للارهاب‎ و انها احدي‎ الدول‎ المشاركه‎‎ في‎ مكافحه هـذا الخطر الداهم‎ .

اضاف‎ قريشي‎‎ ان‎ ظاهره‎ الارهاب‎ ادت‎ الـي اثاره‎‎ القلق‎ لدي‎ دول‎ المنطقه و لذلك‎ فـان‎ التعاون‎‎ الثنائي‎ و متعدد الجوانب‎ بين دول‎ المنطقه‎‎‎‎ للتصدي‎ لهذه الظاهره الـمشـوومـه بات‎ امرا ضروريا.
كما صرح‎ وزير الخارجيه‎ الباكستاني‎ ان‎ باكستان‎‎‎ ابدت‎ اقصي‎ درجه‎ من الـتعـاون مـع‎ الهند و لا تريد ان‎ تخوض‎ معاركا جديده‎ .

هذا و افاد موقع‎ /برس‎ تي‎‎‎ في / المحلي بان‎ متكي‎‎ نوه‎‎‎ الي انه بحث القضيـه ذاتهـا مع‎ نظيره‎ الهندي‎ بـارانـاب‎ مخـرجـي‎ و حـث الهند علي‎‎ التـحلـي بـضبـط الـنفـس‎ حيـال‎ باكستان‎‎‎ , محذرا من ان التوترات‎ بمنـطقـه‎ جنوب‎‎ آسيا ستضرب المنطقه‎ برمتها بـل‎ ومـن‎ الممكن‎‎ ان تمتد فيما ورائها .

وفي‎ سياق‎ متصـل‎ اكـد رئيـس‎ الـوزرائـ الباكستاني‎‎ يوسف‎ رضا جيلاني يوم‎ الجمعه‎ ان‎ بلاده‎‎ لا تريد الدخول‎ في‎ حرب‎ عـسكـريـه ضـد الهند .

وقال‎ جيلاني‎ ان‎‎ " باكستان دوله‎‎ مسووله ومسالمه‎‎ و هي‎ لاتريد الحرب‎" الا انـه اوضـح‎ "اذا فرضت‎ الحرب‎ علينا فلدينا الحق‎ والقدره‎ علي‎ الرد ضد من‎ يعتد علينا. " 
الوحده المرکزیه للاخبار/
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: