رمز الخبر: ۹۰۶۶
استمرارا للفتاوى التي لا اساس لها والصادرة من رجال دين سلفيين والتي تؤدي الى وهن الاسلام اصدر احد علماء مصر فتوى جديدة اعتبر فيها ضحايا الايدز بانهم شهداء!

عصر ايران – استمرارا للفتاوى التي لا اساس لها والصادرة من رجال دين سلفيين والتي تؤدي الى وهن الاسلام اصدر احد علماء مصر فتوى جديدة اعتبر فيها ضحايا الايدز بانهم شهداء!

ونقل موقع "شيعة نيوز" عن قناة العربية ان رئيس مركز الارشاد الديني بوزارة الاديان المصرية احمد ابو يوسف قال وهو يرد على استفتاء شخص سال عن وجهة نظر الاسلام حول الانسان المسلم الذي يموت بسبب الايدزقال: كل من يموت من الايدز فهو شهيد!

وقال احمد ابويوسف في هذا المجال ان 90 بالمائة من المرضى المسلمين المصابين بالايدز يتوبون قبل موتهم.

من جهة اخرى قال الدكتور احمد رجائي استاذ مساعد بمادة الصحة بجامعة الازهر ان عدد المصابين بالايدز في الدول العربية هو ادنى رقم في العالم الا ان الدول العربية تحتل الموقع الثاني من ناحية توسع انتشار الايدز.

ان اصدار فتاوى مثل ان يصبح الرجل الذي يعمل مع امراة في مكان ما محرما لها اذا ما رضع منها او منع شراء الخيار من قبل النساء او تعلق الطفل الرضيع للرجل الذي لم يعاشر امراته لسنوات وتحريم الاحتفال بعيد الميلاد وذكرى الزواج ومنع تقديم الزهور للمرضى وما شابهها هي فتاوى صدرت في الاعوام الاخيرة من قبل بعض رجال الدين الوهابيين والسلفيين ما اثارت احتجاج علماء الدين الشيعة والسنة الذين رأوا ان هذه الفتاوى لا اساس لها شرعا وعقلا وتؤدي الى وهن الاسلام.

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: