رمز الخبر: ۹۱۳۰
اعرب‎‎ النائب الاول‎ لرئيس‎ الجمهوريه‎ برويز داودي‎ عن‎ اسفه‎ الشديد لمواقـف‎ بعـض‎ الدول‎ الغـربيـه‎‎‎ و الاسـلاميـه المـتمـثلـه بمواكبه‎‎ و تعاضد الصهاينه المعتدين‎ .

و اضاف‎ داودي‎‎ لدي استقباله‎ الثلاثائـ وزير الدوله‎‎‎‎ في‎ الحكومه الجـزائريـه انـه يجب‎ علي‎ البلدان‎ الاسلاميه‎ اعتماد آليـات‎ و خطوات‎ فاعلـه‎‎ فـي‎ اطار منـظمـه المـوتمـر الاسلامي‎ او الجامعه‎‎ العربيه لوقف‎ المجـازر الصهيونيه‎‎ في‎ غزه .

و صرح‎ النائب‎ الاول‎ لرئيس‎ الجمهوريـه‎ ان‎‎ طهران تـعتـزم‎ رفـع‎ شكـوي‎ ضـد القـاده‎ الصهاينه‎‎ السفاكين‎ لدي‎ المحاكم‎ الجنائيـه الدوليه‎‎‎ و نتوقع‎ من‎ الدول‎ الاسلاميه خـاصـه الجزائر اتخاذ خطوه‎‎‎ مماثله و فاعله لايصال‎ صرخه‎‎ مظلوميه الشعب‎ الفلسطيني‎‎ الي اسمـاع العالم‎‎ و وضع‎ حد للجرائم الصهيونيه‎ .

و اكد داودي‎ ضروره‎ تعزيـز العـلاقـات‎ بين‎‎ طهران و الجزائر في‎ كـافـه‎ الـمجـالات‎ مضيفا القول‎ : ان‎ هناك‎ طاقات‎ كبيـره‎ لـدي‎ البلدين‎ توهلهما للنهوض‎ بمستوي‎ العـلاقـات‎ اكثر من‎ ذي‎ قبل‎ .
كما اكد ضـروره‎ تنـفيـذ الاتفـاقيـات‎ المبرمه‎‎ بين‎‎ الـبلـديـن عبـر ازالـه بعـض‎ العقبات‎ .
بدوره‎ دعا عبد القادر مسـاحـل‎ وزيـر الدوله‎‎‎ في‎‎ الحكومه الجزائريه الي توسيع‎ و تعزيز العلاقات‎ الثنائيـه‎ بيـن‎‎ الـبلـديـن مضيفا القول‎ ان‎‎‎ ايران و الجزائر تتعرضـان للظلم‎ في‎ سبيل‎ الدفـاع عـن‎ سيـادتـهمـا و استقلالهما و لذلك‎ بات‎ من‎ الضروري‎ تعـزيـز التعاون‎‎ الثنائي‎ بينهما اكثر من ذي‎ قبل‎ .

و اعرب‎ الضيف‎ الجزائري‎ عن‎ اسفه‎ لمـا يجري‎ في‎ غزه‎‎‎ موكدا انه يجب‎ مسانده و دعم‎ سكانه‎‎‎ قطاع غزه في‎ مثل‎ هذه الظروف‎ العصيبه‎ التي‎ يشهدها هذا القطاع . 
الوحده المرکزیه للاخبار/
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: