رمز الخبر: ۹۱۳۳
ومن المقرر ان يعتصم المحتجون امام مكتب رعايه المصالح المصريه في طهران احتجاجا علي سياسه الحكومه المصريه من المجزره التي ترتكب في غزه وعدم فتحها معبر رفح مع غزه لكسر الحصار الصهيوني الظالم علي ابناء غزه المحاصرين.
عصر ايران - احتجاجا علي دعم الحكومه البريطانيه للعدوان الصهيوني علي غزه اقتحم مواطنون وطلبه جامعيون مساء الثلاثاء 30 ديسمبر بستان "قلهك" الذي تدعي السفاره البريطانيه في طهران ملكيته واستولوا عليه ورفعوا فوقه العلم الفلسطيني.

وذكرت وسائل الاعلام الایرانیه ان الحركه التي قام بها الطلاب جاء‌ت بصوره عفويه احتجاجا علي دور آمريكا وبريطانيا في الجرائم التي يرتكبها الكيان الصهيوني في غزه.

وبعد ساعه من دخولهم الي بستان قلهك احتجاجا علي السياسيه البريطانيه في الشرق الاوسط ، انسحب المحتجون من البستان صوب مكتب رعايه المصالح المصريه في طهران.

وذكر مراسل ارنا ان المحتجين الذن دخلوا بستان قلهك قاموا بانزال العلم البريطاني ورفع العلم الفلسطيني.

وردد المحتجون شعارات تندد بسياسه البلدان الغربيه لاسيما بريطانيا وآمريكا وفرنسا ازاء المنطقه معلنين دعهم للشعب الفلسطيني المحاصر في غزه.

ومن المقرر ان يعتصم المحتجون امام مكتب رعايه المصالح المصريه في طهران احتجاجا علي سياسه الحكومه المصريه من المجزره التي ترتكب في غزه وعدم فتحها معبر رفح مع غزه لكسر الحصار الصهيوني الظالم علي ابناء غزه المحاصرين.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: