رمز الخبر: ۹۱۳۸

عم الحداد الوطني العام المناطق اللبنانيه اليوم الاربعاء تضامنا مع الشعب الفلسطيني المظلوم و استنكارا للعدوان الصهيوني الوحشي المتواصل علي قطاع غزه لليوم الخامس علي التوالي .

وجاء الحداد العام في لبنان بناء علي قرار اتخذه مجلس الوزراء في جلسه استثنائيه عقدها مساء امس في القصر الرئاسي برئاسه رئيس الجمهوريه العماد ميشال سليمان و حضور رئيس الحكومه والوزراء.

وتجاوبت مختلف المناطق اللبنانيه مع قرار مجلس الوزراء فنكست الاعلام اللبنانيه علي المقرات والدوائر الرسميه والموء‌سسات العامه، فيما رفعت الرايات السوداء في الشوارع وعلي اسطح المنازل لا سيما في بيروت وضاحيتها الجنوبيه والجنوب البقاع.

وندد مجلس الوزراء اللبناني بالمجازر الوحشيه التي يرتكبها العدو الصهيوني ضد اهالي غزه، ودعا الي وقف العدوان فورا ورفع الحصار عن غزه.

معتبرا ان العدوان علي قطاع غزه، "عدوان علي الشعب العربي كله".

وقرر اطلاق حمله وطنيه لجمع التبرعات وقرر تقديم مبلغ مليون دولار كمساعده فوريه لاغاثه المصابين والمنكوبين في غزه، بالاضافه الي مساعدات عينيه هي عباره عن مساعدات طبيه وغذائيه يجري العمل علي تامين ادخالها مع الصليب الاحمر الدولي و"الاونروا".

ودعا مجلس الوزراء الي "الاسراع في عقد القمه العربيه الطارئه لاتخاذ ما يقتضيه الوضع من تدابير واجراء‌ات لمواجهه العدوان ووقف حمام الدم ووضع الاسره الدوليه امام مسوء‌ولياتها".

وكان الامين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله، دعا رئيس الجمهوريه باسم المشاركين في التجمع الجماهيري الحاشد في في الضاحيه الجنوبيه، امس الاول، الي استعجال عقد القمه العربيه.

ارنا/

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: