رمز الخبر: ۹۱۸۵
وقد اعتقلت السلطات السعودية العشرات من المتظاهرين في هذه المنطقة واستخدمت الطلقات المطاطية ضدهم بحيث افاد بعض التقارير ان عددا من المتظاهرين اصيبوا من جراء تعرضهم لهذه الطلقات.
عصر ايران – افادت تقارير صحفية ان مدينة القطيف السعودية تخضع لمحاصرة قوات الامن منذ يوم الاثنين الماضي وذلك في اعقاب التظاهرة التي نظمها اهاليها دعما لاهالي غزة .

واضافت التقارير ان قوات الامن تنتشر عند منافذ الدخول والخروج من المدينة بصورة واسعة فيما تستمر الدوريات الامنية في داخل مناطق واحياء وقرى المدينة.

وقد ارسلت السلطات السعودية عددا كبيرا من قوات الامن الى هذه المدينة لايجاد حواجز تفتيش في مناطقها المختلفة لاسيما منافذ الدخول والخروج فيها.

وقد اعتقلت السلطات السعودية العشرات من المتظاهرين في هذه المنطقة واستخدمت الطلقات المطاطية ضدهم بحيث افاد بعض التقارير ان عددا من المتظاهرين اصيبوا من جراء تعرضهم لهذه الطلقات.

وقد دعا مسؤولو المنطقة الشرقية ومدينة الدمام عددا من شيوخ وشخصيات مدينتي الاحساء والقطيف لعقد اجتماع مع جلوي بن عبد العزيز مساعد حاكم المنطقة الشرقية للمطالبة بالافراج عن الاشخاص الذين اعتقلوا في التظاهرات الداعمة لغزة.

وكان منصور بن سلطان التركي الناطق الرسمي باسم وزارة الداخلية السعودية قد اعلن يوم الثلاثاء الماضي بان الاجهزة المعنية تمنع اقامة اي تظاهرات لدعم الفلسطينيين وان قوات الامن ستتخذ الاجراءات اللازمة لمنع اقامة مثل هذه التظاهرات.

والتظاهرات التي اقيمت يوم الاثنين الماضي هي الثانية في مدينة القطيف السعودية لابداء التضامن مع اهالي غزة وكانت تظاهرات مماثلة اقيمت قبل ايام منها في هذه المدينة حيث القت قوات الامن القبض على 20 من المتظاهرين.

ومع ذلك فقد نفى موقع "عرب نيوز" السعودي نقلا عن وزارة الداخلية السعودية اقامة اي تظاهرات في مدينة القطيف دعما لاهالي غزة.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: