رمز الخبر: ۹۱۹۵
عصر ایران - اعتبر مسؤول العلاقات العربية في حزب الله الشيخ حسن عزالدين ان ما يجري في غزة عبارة عن حرب مفتوحة بقرار امريكي وغطاء لبعض النظام العربي الرسمي و تنفيذ صهيوني ، تماما كما حصل في لبنان ، مؤكدا ان «اسرائيل» ، ستفاجأ ، بما تخبئ لها حماس ، اذا ما شنّت عدواناً برياً .
 
و افادت وكالة انباء فارس بأن الشيخ عز الدين أشار في كلمة ألقاها خلال مراسم الليلة الخامسة من محرم الحرام في منطقة النبطية الى ان هذه الحرب ( عدوان غزة ) ليست صدفة ، و قد هيأوا لها منذ فترة زمنية من خلال الحصار و اغلاق المعابر منذ سنة .

و وصف العدوان الصهيوني بأنه انقلاب على خيار الشعب الفلسطيني عندما انتخب بإرادته الحرة وبوجود منظمات اوروبية وكانت الانتخابات شفافة و صحيحة فكان خيار الشعب الفلسطيني الذي اختار "حماس" لانها تمثل خيار المقاومة و لأجل استرداد المقدسات و حماية الارض .

و رأى عز الدين ان مصر هددت خلال الحوار الفلسطيني - الفلسطيني بأن من يعرقل هذا الحوار ستحمله المسؤولية و حملوا حماس المسؤولية ، لافتا الى ان "حماس" تريد الوحدة الوطنية ، بيد انهم يريدون من "حماس" الموافقة في هذا الحوار على الشروط الصهيونية للتسوية .

و اكد هذا المسؤول في حزب الله بأن الحرب الجوية لا تحسم معركة ، و قال : رغم كل الجرائم التي ارتكبها العدو فهو لم يحقق اي هدف سياسي و بقي امامه اقتحام غزة من خلال البر ، لكنه سيفاجأ بما يخبأه المقاومون له اذا ما فكر بذلك .

و استبعد عز الدين ان تقدم اسرائيل على هجوم بري ضد غزة لانها مربكة و مترددة و تفتش عن مخرج لما وصلت اليه من مأزق ذلك لان المقاومة في غزة في حال ثبات وتفوق رغم عدم تكافؤ الامكانات .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: