رمز الخبر: ۹۲۱۲
عصر ایران -  في ظل صمت عالمي رهيب وتواطؤ عربي ذليل ، بدأ كيان الارهاب الصهيوني الليلة الماضية عدوانه البري على قطاع غزة، حيث دخلت قوات برية من جيش الاحتلال القطاع و بدأت بالزحف على عدة مواقع شمالاً و شرقاً .و يأتي العدوان البري علي قطاع غزة بعد عجز غارات كيان الارهاب الصهيوني بطائرات الحربية في دحر المقاومة الشجاعة للشعب الفلسطيني البطل الذي افشل المؤامرة التي تستهدف استئصاله بمشاركة اطراف دولية و عربية .
 

و افاد مراسل وكالة انباء فارس بأن دبابات جيش الاحتلال الصهيوني بدأت الليل الفائت بالتوغل على الحدود الشمالية لقطاع غزة بالتزامن مع استمرار للغارات الجوية على مناطق مختلفة من القطاع .

و نقل مراسلنا عن شهود عيان قولهم ان رطلا صهيونيا مدرعا دخل منطقة في شمال القطاع ، و استبق التوغل قصف مدفعي عنيف .

من جانبه ، قال مراسل القناة الثانية للتلفزيون الصهيوني روني دانييل ان الدبابات بدأت بالدخول من جهة حاجز ايريز باتجاه بيت حانون و من جهة مستوطنة دوغيت سابقا باتجاه بيت لاهيا ، مضيفا يأن هناك تبادلاً لاطلاق النار بين جنود الاحتلال و المقاومين .

و وفقا للمصادر الصهيونية فقد حدد الكابنيت اهداف العملية و هي تقويض ما اسماها البنى التحتية للمقاومة الفلسطينية في القطاع والسيطرة على المناطق التي تطلق منها الصواريخ كما سمحت الحكومة الصهيونية المصغرة لسلطات الجيش باستدعاء عشرات الالاف من جنود الاحتياط .

و نقلت المصادر عن اولمرت قوله خلال اجتماع للكابنيت بان هدف العملية هو اضعاف سلطة حماس .

في هذه الأثناء أبدت فصائل المقاومة الفلسطينية استعدادها لصد أي عدوان صهيوني على القطاع ، مشيرةً إلى أن غزة و أهلها لن تستقبل جنود الاحتلال بالورود .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: