رمز الخبر: ۹۲۴۸

عصر ایران - اكد امين المجلس الاعلي للامن القومي الايراني سعيد جليلي بان انهاء الهجوم ضد غزه سيكون نهايه هيمنه امريكا و نهايه العالم احادي القطب .

وقال جليلي حسب بيان اصدرته الجبهه الشعبيه لتحرير فلسطين ليله امس الاحد خلال لقاء قاده المجموعات الفلسطينيه في دمشق مع امين المجلس الاعلي للامن القومي الايراني ان الذين يتحدثون عن الديموقراطيه وحقوق الانسان عليهم ان يجيبوا اليوم علي السووال الذي يطرحه الراي العام حول صمت الغرب و المنظمات الدوليه التي تدعي الدفاع عن حقوق الانسان حيال العنف الذي يرتكب في غزه والذي يعتبر مصداق عملي لانتهاك حقوق الانسان .

واكد علي اهميه الوحده الوطنيه الفلسطينيه للتصدي لهجمات العدو و قال ان الجمهوريه الاسلاميه الايرانيه ستواصل الاجراءات علي الصعيدين الاقليمي والدولي للحد من قتل الابرياء في غزه .

واشاد جليلي بمقاومه الشعب الفلسطيني الشجاعه والتاريخيه امام المحتلين الصهاينه .

ويشير البيان بانه تم في اللقاء تبادل وجهات النظر حول هجوم الصهاينه ضد غزه وجهود العدو المستميته لتصفيه المقاومه في فلسطين وتدمير غزه لارغام اهالي غزه علي المساومه وتاييد مطالب الكيان الصهيوني وامريكا . واكدت الفصائل ا لفلسطينيه اصرارها علي مواجهه العدوان بكافه طاقاتها وعدم التنازل عن المسار الراهن واهميه الوحده في التصدي للعدو و افشال اهدافه .

كما قدمت الفصائل الفلسطينيه اقتراحات من اجل دعم الشعب الفلسطيني وتعزيز المقاومه .
ارنا/

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: