رمز الخبر: ۹۲۷۶
وقال فلاحت بيشة الذي هو عضو في لجنة الامن القومي والسياسة الخارجية بالبرلمان الايراني ان ايران والعراق كانا ضحية جرائم الحرب بشكل متساو لكن مع الاسف لم يؤت على ذكر ايران في لائحة الاتهام التي وجهت لصدام واذنابه اثناء محاكمته.
عصر ايران – دعا نائب في البرلمان الايراني في معرض اشارته الى زيارة رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي الى طهران ، وزارة الخارجية الايرانية الى مطالبة الحكومة العراقية الحالية بتسليم وثائق جرائم صدام الحربية وذلك وفق ما تنص عليه المعاهدات الدولية.

وقال النائب حشمت الله فلاحت بيشة ان البند السادس من القرار رقم 598 الصادر عن مجلس الامن الدولي ينص على المطالبة بالتعويضات التي هي بذمة الجانب الذي بدا الحرب موضحا ان الامين العام للامم المتحدة انذاك اعتبر العراق ابان عهد صدام بانه المعتدي لذلك فانه يتعين على ايران والعراق تسوية اي مسالة متبقية من الحرب.

وقال فلاحت بيشة الذي هو عضو في لجنة الامن القومي والسياسة الخارجية بالبرلمان الايراني ان ايران والعراق كانا ضحية جرائم الحرب بشكل متساو لكن مع الاسف لم يؤت على ذكر ايران في لائحة الاتهام التي وجهت لصدام واذنابه اثناء محاكمته.

واكد ان وزارة الخارجية الايرانية مكلفة في اطار المعاهدات الدولية بمطالبة الحكومة العراقية الحالية بتسليم الوثائق المتعلقة بجرائم الحرب التي اقترفها صدام قائلا انه على الرغم من ان الظروف غير العادلة التي تسود العالم حاليا تجعل من الصعب متابعة هذه الحقوق الا ان هذه المتابعات يجب ان تتم من اجل اثبات الحقوق التاريخية لايران على الاقل.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: