رمز الخبر: ۹۳۰۶
عصر ایران - وصف قائد الثورة الاسلامية سماحة آية الله الخامنئي اليوم الخميس العدوان الصهيوني على قطاع غزة بأنه مأساة قلّ نظيرها ، وأكد أن إيران الاسلامية لن تألو جهدا في تقديم الدعم و المساعدات اللازمة للشعب الفلسطيني المظلوم .
 
و افادت وكالة انباء فارس بأن قائد الثورة الاسلامية اعلن ذلك لدي استقباله اليوم حشدا غفيرا من اهالي قم المقدسة الذين حضروا لتجديد العهد و البيعة مع سماحته تخليدا لذكري انطلاق الثورة الاسلامية من هذه المحافظة في 8 كانون الثاني عام 1977.

و أشاد القائد الخامنئي بصمود و مقاومة أهالي قطاع غزة المسلمين في مواجهة قوات الاحتلال الصهيوني مؤكدا أن الاوضاع هناك تبشر بإنتصار الحق علي الباطل .

و أشار سماحته الي الجرائم البشعة التي يرتكبها المحتلون الصهاينة ضد اهالي غزة من النساء والاطفال والشيوخ في الوقت الحاضر واصفا العدوان الصهيوني بأنه مأساة قل نظيرها .
و توقع سماحته أن الهدف الحقيقي والنهائي للصهاينة والامريكان من ارتكاب هذه الجرائم هو القضاء علي جذور المقاومة و العمل علي فرض الهيمنة علي منطقة الشرق الاوسط الحساسة للغاية .

و أوضح القائد الخامنئي أن الابطال الفلسطينيين سيحبطون هذه المحاولة بفضل وعيهم وارادتهم التي لن تلين ودفاعهم الباسل وأكد أن النصر سيكون حليفهم لإنتصار الحق علي الباطل .

و تطرق آية الله الخامنئي الي الابعاد الخفية من المؤامرة الصهيونية في اثارة أزمة غزة و شدد علي ضرورة أن تعي شعوب وحكومات العالم الاسلامي أبعاد هذه المؤامرة الخبيثة وابداء ردود افعالها ازاء مايجري في غزة .

و تناول سماحته الحرب التي شنها الكيان الصهيوني ضد لبنان في تموز عام 2006 وأعرب عن اعتقاده بأن هدف الاستكبار من اثارة هذه الحرب كان اجبار منطقة الشرق الاوسط علي الاستسلام والطاعة والامتثال لأوامره الا ان تضحية الشبان المؤمنين اللبنانيين أحبط هذه المؤامرة.

و قال قائد الثورة الاسلامية " ان هؤلاء الشبان وجهوا ضربة شديدة الي امريكا واسرائيل ومن يقف معهم من خلال شجاعتهم وبسالتهم التي باتت مضربا للامثال" .

و أشار سماحته الي اعتراف الغربيين بأن الجمهورية الاسلامية الايرانية اصبحت قدوة ونموذجا ومركزا للمقاومة في المنطقة وقال " ان هؤلاء عمدوا الي استهداف الشعب الفلسطيني في غزة وحكومته المنتخبة المظلومة للقضاء علي المقاومة في المنطقة " .

و حذر القائد الخامنئي من مغبة تجاهل بعض دول المنطقة للتطورات الجارية في غزة وأكد أن اعداء الاسلام لايتركون هذه المنطقة وشأنها في حالة تحقيق اهدافهم الشيطانية و قال أن علي الدول التي لا تساعد الشعب الفلسطيني تحمل التبعات الخطيرة لقراراتها الخاطئة التي تتخذها اليوم.

و اعتبر سماحة آية الله الخامنئي صحوة الشعوب وحضورها الفاعل في الساحة عاملا مهما لتعزيز المقاومة الفلسطينية مشيدا بالشعب الايراني العظيم لوعيه وموقفه المشرف في دعم أهالي غزة العزل .

و في بداية اللقاء أشار سماحته الي ذكري عاشوراء و استشهاد سبط رسول الله (ص) الامام الحسين بن علي بن ابي طالب (ع) معتبرا صحوة الامة الاسلامية رهينة لثورة هذا الامام الهمام علي مر العصور والدهور .

و اعتبر آية الله الخامنئي ثورة الحسين (ع) مصدرا لإنطلاق الثورات ضد الظلم والطغيان موضحا أن الامام اعلن ثورته المباركة ضد يزيد بعدما رأي الانحراف الذي طرأ علي الاسلام وخاف أن لاتندثر معالم رسالة جده المصطفي (ص) .

يشار الي ان قيام صحيفة «اطلاعات» بنشر مقال يسيئ الي شخصية الامام الخميني الراحل في عهد نظام الشاه المقبور في مثل هذا اليوم ، أدي الي انطلاق الثورة الاسلامية من مدينة قم المقدسة بعد مشاركة الجماهير في تظاهرة احتجاجية فتح فيها جلاوزة النظام البائد ، النار عليهم ما ادي الي استشهاد و اصابة عدد كبير من المتظاهرين .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: