رمز الخبر: ۹۳۱۵
عصر ایران - أعلن مساعد محافظة خراسان الرضوية محمد قهرمان رشيد, أن منفذي العمل الإرهابي الذي استهدف مواكب عزاء الإمام الحسين (ع) في تربت جام هما من العناصر المتأثرة بالفكر الوهابي.

 وأوضح مساعد محافظ خراسان الرضوية  للشؤون السياسية والاجتماعية في تصريح لوكالة مهر للانباء بشأن الهجوم الإرهابي الذي وقع مساء الأربعاء في مدينة تربت جام, ان هذا الإعتداء الإرهابي قام به شخصان من الجهلة المغرر بهم, مشيرا الى ان هذين الشخصين كان لديهما ارتباطا في السابق مع مجاميع خارج البلد.

 وأكد قهرمان رشيد, ان هذين الشخصين قاما بتنفيذ هذا العمل الإرهابي تحت تأثير الفكر الوهابي الذي يبث الفرقة بين المذاهب الاسلامية والقوميات في المنطقة.

 يذكر ان مواكب عزاء الإمام الحسين بن علي (عليهما السلام) في مدينة تربت جام ووفقا لسنة متبعة منذ سنوات, تقوم بعد مراسم عاشوراء بزيارة عوائل الشهداء, وفي طريق العودة من زيارة هذه العوائل قام إرهابي يستقل دراجة نارية بإلقاء عبوة انفجارية وسط المشاركين في أحد مواكب العزاء ما أدى الى إستشهاد شخص واحد وجرح آخرين, ومن ثم توارى عن الأنظار سريعا.

 واثر وقوع هذا العمل الإرهابي قامت قوات الشرطة والأمن في محافظة خراسان الرضوية بإجراءات سريعة, حيث تمكنت بعد ساعات قلائل من هذا الحادث الإرهابي من إلقاء القبض على عدد من المشتبه بهم أدلوا بإعترافات أثبتت علاقة منفذي هذا العمل الإرهابي بعملاء لجهات أجنبية.
 
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: