رمز الخبر: ۹۴۳۰
كشف خبراء كيماويون أن القذائف التي تستخدمها قوات الاحتلال الصهيوني في القصف المدفعي محشوة بالفوسفور الأبيض التي تتسبب في إحداث حروق و تستخدم عسكرياً بشكل أساسي لصنع سواتر من الدخان أو لتحديد أهداف للإشارة للمواقع .
 
وأفاد مراسل وكالة أنباء فارس في غزة بأن هؤلاء الخبراء الكيمياويين الذين يعملون بجهاز الدفاع المدني الفلسطيني ، اكدوا أن القذائف التي تستخدمها قوات الاحتلال محشوة بالفوسفور الأبيض و التي تتسبب في إحداث حروق و تستخدم عسكرياً بشكل أساسي لصنع سواتر من الدخان أو لتحديد أهداف للإشارة للمواقع .

و الفوسفور الأبيض هو مادة شبه شفافة تشبه الشمع وهي عديمة اللون أو ضاربة للصفرة تشبه رائحتها رائحة الثوم قليلاً، وتشتعل هذه المادة بسهولة في الهواء عند حوالي 30 درجة مئوية وقد يكون من الصعب إطفاؤها .

وعن سبل الوقاية من تلك القذائف ، بدأ الرائد عماد عبد الله حديثه لمراسل وكالة فارس عن طبيعة تلك القذائف حيث أشار إلى أنها تخرج حبيبات منصهرة تنغمس في جلد الضحية منتجةً حروقاً متعددة وعميقة وبأحجام مختلفة .

و نبّه عبد الله أن هذه الحبيبات تستمر في الاشتعال مالم يتم عزلها عن أوكسجين الهواء عبر غمرها بالماء أو عزلها عن الهواء باستخدام الوحل أو قماش مبلول ، قائلاً:" من الضروري جداً في هذه الحالة إبقاء جزيئات الفسفور معزولة عن الهواء طيلة الوقت حتى لا تشتعل وذلك إلى أن تتم إزالتها" .

و لفت إلى أنه "يمكن إزالة الفسفور الملتصق بالجلد باستخدام سكين أو عصا أو عبر حكها بقطعة قماش مبلولة"، موضحاً أنه "إذا أصابت هذه المادة الملابس، فيجب خلعها بسرعة قبل وصول المادة إلى الجلد".

و فيما يتعلق بالإسعاف الأولي حين التعرض لتلك القذائف ، قال الرائد عبد الله : "عند اندلاع حريق ، يجب استخدم رذاذ الماء أو الرمل المبلول ومن الضروري الابتعاد عن المواد سريعة الاشتعال"، لافتاً إلى أن "الفسفور الأبيض قد يعود للاشتعال تلقائياً بعد إطفاء الحريق .
و في حال استنشاقه ، يجب التعرض للهواء النقي والراحة، وقد يلزم في بعض الحالات عمل تنفس صناعي ثم المراجعة الطبية بأسرع وقت" .

و عند تعرض الجلد له، أشار إلى أنه يجب شطف الجلد بالكثير من الماء، على أن تزال الملابس المتضررة مع استمرار الشطف بالماء، موضحاً أنه يجب بعد ذلك ارتداء قفازات أو نحوه عند عمل الإسعاف الأولي، والمراجعة الطبية بأسرع وقت .

وفي حال تعرضت العين لتلك القذائف، بيّن الرائد عبد الله أن يجب غشلها بالكثير من الماء لعدة دقائق، ناصحاً بإزالة العدسات اللاصقة إن "كان بالإمكان القيام بذلك بسهولة، والمراجعة الطبية بأسرع وقت"، أما في حال ابتلاع المادة، فأكد أنه يجب العمل على التقيؤ عمداً
(فقط في الشخص الواعي) ويجب ارتداء قفازات عند محاولة التقيء عمداً، وغشل الفم بالماء والراحة، والمراجعة الطبية بأسرع وقت .

يشار الي ان المدفعية الحربية الصهيونية ، كثّفت طوال ساعات الليلة الماضية و فجراً و مع ساعات صباح اليوم الاثنين، عمليات قصفها العنيفة و ذات الطابع المركّز في أرجاء مختلفة من القطاع لاسيما على تخوم مدينة غزة الشرقية .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: