رمز الخبر: ۹۴۴۶
أعرب رئيس مجلس الشورى الإسلامي علي لاريجاني عن أمله بأن يساهم اجتماع اللجنة التنفيذية لاتحاد برلمانات الدول الاسلامية باسطنبول في زيادة الضغوط على الكيان الصهيوني لوقف عدوانه على غزة.

 وافاد مراسل وكالة مهر للانباء أن لاريجاني قال في تصريح للصحفيين في مطار مهرآباد قبيل مغادرته طهران متوجها الى تركيا, "نأمل من هذا الاجتماع أن يناقش بجد قضية عدوان الكيان الصهيوني (على غزة) ويعمل على زيادة الضغوط على هذا الكيان ".

 وأضاف, "منذ فترة وايران تبحث قضية تنشيط منظمة المؤتمر الإسلامي على مستوى الرؤساء والبرلمانات الإسلامية, حيث كانت وزارة الخارجية تتابع ذلك ".

 وأشار الى ان لدى اتحاد برلمانات الدول الإسلامية, لجنة تنفيذية تقوم بعقد جلسات في الظروف الحساسة, وقال: تقرر خلال المشاورات التي أجريناها مع رؤساء برلمانات بعض الدول أن ينعقد هذا الاجتماع في تركيا وبحضور رؤساء برلمانات الدول الإسلامية.

 ولفت رئيس مجلس الشورى الإسلامي الى ان حساسية الموضوع والمآسي الحاصلة في غزة بسبب التصرف الوحشي للكيان الصهيوني دفعت بعدد كبير من رؤساء برلمانات الدول الاسلامية الذين هم ليسوا اعضاءا في اللجنة الى المشاركة في هذا الاجتماع حيث سيشارك فيه أكثر من نصف رؤساء البرلمانات مما يعزز من أهمية الاجتماع.

 وأوضح لاريجاني أنه سيعقد على هامش هذا الاجتماع لقاءات مع رئيسي الجمهورية والحكومة في تركيا وعدد من رؤساء البرلمانات المشاركين في اجتماع اسطنبول.
 
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: