رمز الخبر: ۹۴۶۴

عصر ایران - رفضت مصر دعوه قطر الي عقد قمه عربيه طارئه في الدوحه الجمعه المقبل لبحث العدوان الصهيوني علي غزه ، في خطوه تبرز عمق الانقسام العربي حسب مختصين وخبراء.

وقال المتحدث الرسمي باسم وزاره الخارجيه المصريه في بيان له ان المندوبيه المصريه لدي الجامعه العربيه قامت بابلاغ الامانه العامه للجامعه بموقف مصر من الطلب المقدم بعقد قمه عربيه طارئه لبحث الوضع في غزه.

واوضح المتحدث انه تم ابلاغ الجامعه العربيه بان مصر تري ان تواجد القاده العرب في الكويت يوم الاحد المقبل عشيه مشاركتهم‌في القمه الاقتصاديه العربيه صباح يوم الاثنين القادم يمكن ان يشكل مناسبه ملائمه للتشاور فيما بينهم بشان الوضع في غزه اخذا في الاعتبار انه تم الاتفاق علي ان يعقد وزراء الخارجيه العرب اجتماعا تشاوريا في هذا الموضوع صباح الجمعه المقبل بالكويت .

كان الامين العام لجامعه الدول العربيه / عمرو موسي/ قال ان وزراء الخارجيه العرب سيعقدون اجتماعا طارئا الجمعه المقبله ايضا في الكويت تلبيه للدعوه القطريه لمناقشه " استمرار العدوان " .

ودعت قطر الي عقد قمه عربيه طارئه في الدوحه الجمعه المقبل لبحث العدوان الصهيوني علي غزه، وقالت ان عشر دول عربيه ارسلت موافقه خطيه علي حضور القمه وخمسا اخري ابدت استعدادها شفهيا للمشاركه.

واكد رئيس الوزراء وزير الخارجيه / حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني/ ان بلاده وجهت دعوات رسميه لعقد قمه عربيه طارئه في الدوحه يوم الجمعه المقبل.

وقال ان هذه الدعوه تاتي طبقا للفقره ال‪ ۱۳‬من قرار المجلس الوزاري في دورته غير العاديه " للنظر في الاجراء‌ات الكفيله بوضع حد للعدوان الاسرائيلي علي قطاع غزه، في ضوء عدم امتثال اسرائيل لقرار مجلس الامن ‪ ۱۸۶۰‬واستمرارها في اعتداء‌اتها الوحشيه علي الشعب الفلسطيني".
ارنا /

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: