رمز الخبر: ۹۴۸۸
وقد عينت الحكومة السويسرية ، ليويا ليو اغوستي سفيرا لها في طهران اواخر الصيف الماضي. وكانت اغوستي ابلغت وسائل الاعلام السويسرية انها سترتدي غطاء الراس في تادية مهامها الدبلوماسية في طهران وذلك وفق قوانين الجمهورية الاسلامية الايرانية.
عصر ايران – تقوم السيدة ليويا ليو اغوستي اول سفيرة لدولة اوروبية هي سويسرا لدى ايران بتقديم اوراق اعتمادها الى الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد خلال الاسابيع القادمة بعد ان قدمت نسخة منها الي منوجهر متكي وزير الخارجية الايراني.

وتتولى سويسرا منذ عام 1980 حيث قطعت العلاقات الدبلوماسية بين ايران واميركا ، رعاية المصالح الاميركية في ايران.

وقد عينت الحكومة السويسرية ، ليويا ليو اغوستي سفيرا لها في طهران اواخر الصيف الماضي. وكانت اغوستي ابلغت وسائل الاعلام السويسرية انها سترتدي غطاء الراس في تادية مهامها الدبلوماسية في طهران وذلك وفق قوانين الجمهورية الاسلامية الايرانية.

وكان بعض وسائل الاعلام والساسة السويسريين قد انتقدوا زيارة وزيرة الخارجية السويسرية ميشلين كالمي ري في وقت سابق الى طهران وارتدائها الحجاب الاسلامي.

وكانت كالمي ري وهي ترتدي غطاء راس ابيض التقت خلال زيارتها لطهران العام الماضي، كلا من الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد ووزير خارجيته منوجهر متكي.

وقالت ماريا رات برناسكوني ممثل الاشتراكيين في البرلمان السويسري انه ليس جيدا ان تكون كالمي ري ومن خلال هذا العمل قد ازعجت مناصري الحركة النسوية في ايران. فيما قالت كالمي ري انها تقيدت فقط بالبروتوكول المتبع في الدولة المضيفة، فعندما يكون المرء ضيفا لدى احد ما فيجب عليه احترام تقاليده المحلية.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: