رمز الخبر: ۹۵۰۳
عصر ایران - قال الرئيس محمود أحمدي نجاد أن الجمهورية الإسلامية الإيرانية تريد وقف الهجمات الصهيونية ورفع الحصار عن غزة.

 وأفاد مراسل وكالة مهر للانباء ان الرئيس احمدي نجاد أدلى بتصريحات للصحفيين بعد انتهاء اجتماع مجلس الوزراء اليوم أوضح فيها ردا على سؤال حول جرائم الكيان الصهيوني في غزة, أن قضية غزة هامة جدا بالرغم من أن بعض النزاعات عابرة, الا ان ما يحدث في غزة وما حدث في هذه المنطقة على مدى السنين الماضية له تاريخ طويل وقد أصبحت من أكثر القضايا تعقيدا.

 واضاف, نحن لا نتوقع أن تحل القضية الفلسطينية بخطوة فورية الا اننا نتوقع أن تجري متابعة هذا الموضوع وفقا لمسار صحيح, وبناء على هذا فإننا نريد وقف الهجمات ورفع الحصار عن غزة.

 واشار احمدي نجاد الى أن مبعوثين عن الجمهورية الإسلامية الإيرانية إضافة رئيس مجلس الشورى الإسلامي قاموا بزيارات الى دول متعددة في العالم والتقوا هناك مع زعماء تلك الدول وأجروا معهم مشاورات بشأن الوضع في غزة والقضية الفلسطينية, مشيرا الى ان العمل في هذه القضية يجب أن يتضمن تحقيق نوعين من الأهداف بعضها استراتيجية بعيدة الأمد وأخرى مقطعية قريبة الأمد.

 ولفت رئيس الجمهورية الإسلامية الى ان الأهداف القريبة الأمد ينبغي أن تركز على الاعتراف رسميا بحقوق الشعوب والأهداف البعيدة الأمد يجب ان تتناول موضوع تقاعس المنظمات والمحافل الدولية عن القيام بمسؤولياتها وتدخل بعض القوى العظمى في عملها بالشكل الذي يؤدي الى تعديل طريقة ادارة المنظمات الدولية حتى تتسنى معاقبة كل من تسول له نفسه ارتكاب الجرائم بأسرع وقت ووفقا للمبادئ الإنسانية.

 وأشاد الرئيس احمدي نجاد بخروج شعوب العالم المختلفة في تظاهرات ضد الكيان الصهيوني احتجاجا على جرائمه المشينة في غزة والحضور الشعبي المستمر في الساحة المواكب للحدث.
 
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: