رمز الخبر: ۹۵۷۴
 عصر ایران - اعلنت دائرة الاسعاف و الطوارئ الفلسطينية ان حصيلة الشهداء الفلسطينين منذ بدء الهجوم الصهيوني الوحشي على قطاع غزة في 27 كانون الاول / ديسمبر 2008، بلغت اليوم السبت 1199 بينهم 410 اطفال، واكثر من 5300 جريح.

وأفادت وكالة مهر للانباء نقلا عن وكالة الصحافة الفرنسية ان الطبيب معاوية حسنين مدير الدائرة قال أنه "بلغ عدد الشهداء منذ العدوان الاسرائيلي 1199 شهيدا واكثر من 5300 جريح"، موضحا ان "بين الشهداء 410 اطفال على الاقل".

وذكر مصدر طبي فلسطيني وشهود عيان ان 6 فلسطينيين بينهم طفلان استشهدوا اليوم السبت، موضحين ان اثنين منهم، هما امرأة وطفلا سقطا في قصف صهيوني لمدرسة تديرها الامم المتحدة ولجأ اليها مدنيون فروا من المعارك في بيت لاهيا شمال قطاع غزة.

وقالت المصادر نفسها ان 11 شخصا أصيبوا بجراح في القصف الذي ادى الى اندلاع حريق"، فيما اكد شهود عيان ان "معارك عنيفة تدور حول المدرسة يتواجه فيها الجيش الاسرائيلي بدباباته وناشطين فلسطينيين"، مشيرين الى "اندلاع حريق في فصلين من المدرسة اثر سقوط قنابل فوسفورية عليها". وهي المرة الرابعة التي تصاب فيها مدرسة تابعة لوكالة الامم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (اونروا) منذ بدء الهجوم الصهيوني قبل 3 اسابيع على القطاع.

من جهة اخرى ذكر شهود عيان ان "الدبابات الاسرائيلية تقدمت الى منطقة الخزندار شمال غرب غزة واشتبكت مع المقاومين عند ابراج الكرامة"، موضحين ان "العديد من القذائف ادت الى استشهاد 3 مواطنين واندلاع حريق في احد الابراج".

وأكد مسعفون "انتشال جثث الشهداء الثلاثة بالقرب من ابراج الكرامة". كما ذكرت مصادر طبية فلسطينية ان طفلة في الثانية من العمر استشهدت بقذيفة صهيونية في بيت حانون شمال قطاع غزة. وذكر شهود عيان في مدينة الزهراء وسط قطاع غزة ان الدبابات الصهيونية دخلت المدينة واطلقت عشرات القذائف المدفعية على المنازل و الابراج ما ادى الى وقوع اصابات وخسائر مادية كبيرة.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: