رمز الخبر: ۹۵۹۹
عصر ایران - فند «سيلفان شالوم» احد قادة حزب «الليكود» الصهيوني اليوم الاحد مزاعم رئيس الحكومة الصهيونية المستقيل «ايهود اولمرت» الذي زعم امس عبثا بأنه حقق جميع اهدافه في غزة ، قائلا "لم نحقق شيئا من اهداف العملية التي شنت في 27 كانون الاول" .
 
و افادت وكالة انباء فارس بأن شالوم نند اليوم بوقف اطلاق النار الذي اعلنته الحكومة الصهيونية السبت من جانب واحد في قطاع غزة .

و قال شالوم لاذاعة الجيش الصهيوني قبل 23 يوما من موعد الانتخابات الصهيونية "لم نحقق شيئا من اهداف العملية التي شنت في 27 كانون الاول" .

و استطرد قائلا "لم نرفع تهديد اطلاق الصواريخ ، و ستتمكن حماس من مواصلة اطلاق الصواريخ و تهريب السلاح" .

و انتقد شالوم ايضا عدم الافراج حتى الان عن «جلعاد شاليط» الجندي الصهيوني الذي خطفته حماس في حزيران 2006 و لا يزال محتجزا في قطاع غزة .

و بعد هذه التصريحات اعلن الجيش الصهيوني ان صواريخ عدة اطلقت الاحد على مدينة سديروت في جنوب الاراضي المحتلة .

و كان اولمرت زعم امس أن العملية العسكرية في قطاع غزة حققت أهدافها كاملة و ربما أكثر ، مشيرا إلى أن حركة حماس تلقت ما وصفها «ضربة قاسية» لفترة طويلة .

و أوضح رئيس الوزراء الارهابي أن كافة المناطق التي تطلق منها الصواريخ باتت تحت سيطرة القوات الصهيونية ، و تم تدمير كثير من مخازن السلاح و ممرات تهريبها .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: