رمز الخبر: ۹۶۷۴
وفي رسالته الى امير دولة قطر اعتبر الرئيس الايراني ان الاجراء القطري في قطع العلاقات التجارية مع الكيان الصهيوني الغاصب وكذلك عقد مؤتمر غزة الطارئ يعد موقفا قيما في الدفاع عن المبادئ الانسانية والاسلامية والتنديد بالعدوان والقتل الهمجي والواسع الذي مارسه الصهاينة
عصر ايران – اشاد الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد في رسالة وجهها الى رئيس المجلس العسكري بموريتانيا بخطوته في قطع العلاقات التجارية مع الكيان الصهيوني المحتل للقدس معتبرا ان الدعم والتضامن اللذين ابدتهما شعوب العالم في دعم اهالي غزة المظلومين والتاكيد على استيفاء الحقوق العادلة للشعب الفلسطيني يشكلان اجمل تجليات الروح الانسانية والمناداة بالعدالة في عالم اليوم.

وقال الرئيس احمدي نجاد في نداء وجهه الى الدول المستقلة والشعوب الحرة في العالم ان غزة تبلور اليوم انتصار عزيمة وارادة الشعوب والدول المستقلة على ارادة القوى المتغطرسة واظهرت ان اقصر الطرق واقلها ثمنا لاحلال السلام المستديم والحد من الاعتداء والحرب هو التضامن العام بين الشعوب والحكومات وتواجدها على الساحة.

وقال احمدي نجاد ان الحد من تكرار الجريمة ومحاكمة ومعاقبة قادة الكيان الصهيوني وحماتهم وقطع العلاقات السياسية ومقاطعة السلع والتعامل التجاري مع هذا الكيان المعادي للانسانية وحماية التضامن بين الشعوب والحكومات في مكافحة عسف واعتداءات الكيان الصهيوني والاصلاحات الاساسية في هيكلية مجلس الامن الدولي واعادة اعمار غزة تشكل كلها مطالب يجب ان تتابع من قبل الشعوب الحرة والدول المستقلة في ارجاء العالم.

كما وجه الرئيس الايراني رسائل منفصلة الى كل من امير دولة قطر ورئيس وزراء ماليزيا ورئيس المجلس العسكري في موريتانيا ورئيسي فنزويلا وبوليفيا اعتبر فيها ان اجراء هذه الدول في قطع العلاقات السياسية والتجارية مع الكيان الصهيوني المصطنع بانها مواقف ثورية وقيمة في الدفاع عن القيم الانسانية والتنديد بالعدوان والقتل والمجازر الوحشية التي ارتكبت ضد اهالي غزة الابرياء علي يد الصهاينة.

وفي رسالته الى امير دولة قطر اعتبر الرئيس الايراني ان الاجراء القطري في قطع العلاقات التجارية مع الكيان الصهيوني الغاصب وكذلك عقد مؤتمر غزة الطارئ يعد موقفا قيما في الدفاع عن المبادئ الانسانية والاسلامية والتنديد بالعدوان والقتل الهمجي والواسع الذي مارسه الصهاينة.

وفي الرسالة التي وجهها الى رئيس المجلس العسكري الموريتاني اشاد الرئيس احمدي نجاد بهذا الاجراء في قطع العلاقات التجارية مع الكيان الصهوني المختلق واعتبر ان تضامن وتعاطف شعوب العالم مع اهالي غزة المظلومين والتاكيد على تحقيق الحقوق العادلة للشعب الفلسطيني تشكل احد اجمل تجليات الروح الانسانية والمناداة بالعدالة في عالم اليوم.

وفي رسالته الى الرئيس البوليفي اثني الرئيس الايراني على الخطوة البوليفية في قطع العلاقات السياسية والاقتصادية مع الكيان الصهيوني الملفق واعتبر ذلك يشكل خطوة ثورية وقيمة .

وفي الرسالة التي وجهها الى الرئيس الفنزويلي اعتبر احمدي نجاد قطع فنزويلا علاقاتها مع الكيان المحتل للقدس وطرد الصهاينة بانه يعتبر موقفا مبدئيا ومنطقيا.
كما اعتبر الرئيس الايراني في رسالة الى رئيس وزراء ماليزيا اقدام هذا البلد على مقاطعة السلع والتبادل التجاري والاقتصادي مع الكيان الصهيوني والمطالبة بمعاقبة قادة هذا الكيان بانه حساس ومهم للغاية مؤكدا ان محاكمة قادة الكيان الصهيوني المجرمين وقطع التبادل التجاري واصلاح هيكلية مجلس الامن الدولي تشكل مقدمة ضرورية ولازمة لاقرار السلام والامن المستديمين في المنطقة الاسلامية والعالم.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: