رمز الخبر: ۹۶۷۵
وصف الحاخام اليهودي ما شاء الله كلستاني نجاد، الصهاينة بأنهم محاربون لله، حيث يوظفون اموالهم لأغراض ضد الانسانية، وافتى بحرمة شراء السلع الصهيونية و التعامل مع الكيان الغاصب للقدس.
عصر ایران - وصف الحاخام اليهودي ما شاء الله كلستاني نجاد، الصهاينة بأنهم محاربون لله، حيث يوظفون اموالهم لأغراض ضد الانسانية، وافتى بحرمة شراء السلع الصهيونية و التعامل مع الكيان الغاصب للقدس.

وقال الحاخام كلستاني نجاد ، كبير حاخامات الاقلية اليهودية في ايران الاسلامية، في حديث خاص لوكالة انباء فارس الصهاينة ليسوا ابناء النبي يعقوب (ع) و امة موسى (ع) قط، حيث تتعارض ممارساتهم الاجرامية و الوحشية لإقامة دولة اليهود مع تعاليم التورات.

واشار كبير حاخامات اليهود في ايران الى حرمة الدعم المالي للصهاينة، قائلا: لا يجوز شراء البضائع الصهيونية و تلك البضائع التي تنتمي الى شركات ممولة من قبل الصهاينة.

وشدد هذا الحاخام على اجتناب اليهود الموحدين ، التعامل مع الكيان الصهيوني ، مستدركا القول إن التورات لا يشير مباشرة الى المعاملات المحرمة ، لكنه استنادا على حرمة القتل التي وردت في التورات ، نستطيع القول أن اي صفقة توظف ارباحها خدمة لقتل البشر و ممارسة الاجرام و الاضطهاد ضدهم ، فإنها »حرام« و تستوجب العقاب الالهي.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: