رمز الخبر: ۹۶۸۵
عصر ایران - اعتبر رئيس حزب "يسرائيل بيتينو"، الاسرائیلی أفيغدور ليبرمان، أن إيران تشكل التهديد الاستراتيجي الأول لاسرائیل، في حين أن الفلسطينيين في الداخل يشكلون الخطر الاستراتيجي الثاني ، حسب زعمه.
 
اعلن ليبرمان ذلك في مقابلة مع صحيفة «هاآرتس» الاسرائیلیة حيث أقر بفشل عدوان الكيان على قطاع غزة، في تحقيق اغراضه .
 
و قال ليبرمان : إن العدوان على قطاع غزة قد انتهى إلى ما انتهت إليه الحرب الأخيرة على لبنان ، بمعنى أنه لم يتحقق أي إنجاز ، و أن إسرائيل ستواجه عما قريب في قطاع غزة ، حركة حماس جديدة ، على نموذج "حزب الله" بحيث تكون قادرة على قصف «تل أبيب» و «كرياه» و «ديمونا» و مطار اللد .

و اعرب ليبرمان عن امتعاضه لبطء العمليات العسكرية و الحذر و الأهداف غير الواضحة من الحملة العسكرية على قطاع غزة ، كما اكد استياءه للنتيجة التي أفضى إليها العدوان على القطاع .

و اشار إلى أن الجميع سوف يتساءل بعد وقف إطلاق النار : "كيف لم يتمكن أقوى جيش في العالم من الإتيان على 12 ألف مقاتل فلسطيني و هزيمتهم؟؟" .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: