رمز الخبر: ۹۷۱۱
عصر ایران - وعد الرئيس الامريكي الجديد باراك اوباما بسلوك طريق جديد مع العالم الاسلامي، في ما يشكل ابتعادا عن نهج سلفه جورج بوش منذ توليه مهماته أمس الثلاثاء.

وأفادت وكالة مهر للانباء نقلا عن وكالة الصحافة الفرنسية ان اوباما قال في خطاب القسم الذي ألقاه في واشنطن على درج مبنى الكونغرس "الى العالم الاسلامي اقول: نريد ايجاد طريق جديد يستند الى المصلحة والاحترام المتبادلين".

لكن اول رئيس اسود للادارة الامريكية، كرر خطاب بوش، متوعدا المتشددين في العالم اجمع بانهم لن ينجحوا في اضعاف الولايات المتحدة، وقال "لن نعتذر عن طريقة عيشنا ولن نتوانى في الدفاع عنها".

واضاف "للذين يسعون الى تحقيق اهدافهم من خلال الارهاب وقتل الابرياء نقول لهم الان: لا يمكنكم القضاء علينا وسنلحق الهزيمة بكم".

وتابع "المطلوب منا اليوم هو عصر جديد من المسؤولية: اقرار من جانب كل اميركي بان لدينا واجبات حيال انفسنا وبلدنا والعالم".

وذكر باراك اوباما، بوعد قطعه خلال حملته الانتخابية، قائلا "اننا سنبدأ بترك العراق بطريقة مسؤولة الى شعبه والسعي الى سلام في افغانستان".

وفي موقف آخر ابتعد فيه عن سلفه بوش، اكد الرئيس الجديد ان الولايات المتحدة ستعمل من دون كلل للتصدي لشبح الاحتباس الحراري الذي يهدد العالم.

وكان اوباما وعد ايضا بانتهاج سلوك جديد مع ايران وموضوعها النووي، وفي المقابل تؤكد طهران انه لابد من الانتظار لتتضح معالم الخطوط الجديدة لسياسة اوباما، وكيفية تنفيذ (شعار التغيير) على ارض الواقع.
 
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: