رمز الخبر: ۹۷۴۱

رویترز - نقلت وكالة أنباء ايرانية رسمية يوم الاربعاء عن وزير النفط الايراني قوله ان الطلب على النفط تراجع أكثر من العرض وان هناك حاجة الى تعاون المنتجين داخل وخارج منظمة أوبك لتحقيق التوازن في السوق.

ورغم سلسلة من تخفيضات انتاج أوبك في الشهور الاربعة الاخيرة تراجعت أسعار النفط أكثر من 100 دولار للبرميل منذ سجلت ذروة 147 دولارا في يوليو تموز وذلك مع تأثر الطلب على الوقود سلبا من جراء التباطوء الاقتصادي العالمي. ويجري تداول الخام عند حوالي 41 دولارا للبرميل في معاملات يوم الاربعاء.

ونسبت وكالة أنباء الجمهورية الاسلامية (ارنا) الى الوزير غلام حسين نوذري قوله مشيرا الى تخفيضات انتاج أوبك في الاونة الاخيرة "أساس سوق النفط هو العرض والطلب وفي الوقت الحالي معروض الخام محدود لكن الطلب تراجع أكثر من ذلك."

وأضاف "اذا تعاون منتجو النفط من خارج أوبك مع المنظمة فان سوق النفط ستصل الى توازن."

وكانت الوكالة نقلت عن نوذري يوم السبت أن منتجي الخام من خارج منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) لا يتعاونون مع المنظمة في خفض الانتاج لاستعادة الاستقرار.

وكان وزراء أوبك اتفقوا في ديسمبر كانون الاول على خفض قياسي في الانتاج بلغ 2.2 مليون برميل يوميا ليصل اجمالي التخفيضات منذ سبتمبر أيلول الى 4.2 مليون برميل يوميا أي ما يعادل خمسة بالمئة من معروض النفط العالمي.

لكن نوذري قال في تصريحاته يوم السبت ان من المتوقع نمو معروض المنتجين من خارج أوبك 600 ألف برميل يوميا على مدار العام. ولم يحدد هؤلاء المنتجين بالاسم.

وتعرضت روسيا ثاني أكبر بلد مصدر للنفط في العالم الى انتقادات من جانب أوبك الشهر الماضي لرفضها الانضمام الى جهود خفض المعروض من أجل دعم أسعار الطاقة.

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: