رمز الخبر: ۹۸۶۶
قال ممثل حركة الجهاد الاسلامي في فلسطيين في ايران ابوشريف ان الدعم الذي تقدمه ايران للمقاومه الفلسطينية هو دعم شامل وهو نابع عن تضامن الجمهورية الاسلامية الايرانية حكومة وشعبا مع الشعب الفلسطيني ويسهم بالتالي في تحقيق الفلسطينيين النصر.

عصر ايران – قال ممثل حركة الجهاد الاسلامي في فلسطيين في ايران ابوشريف ان الدعم الذي تقدمه ايران للمقاومه الفلسطينية هو دعم شامل وهو نابع عن تضامن الجمهورية الاسلامية الايرانية حكومة وشعبا مع الشعب الفلسطيني ويسهم بالتالي في تحقيق الفلسطينيين النصر.

واثني ابوشريف في كلمه القاها في مراسم الاحتفال بانتصار المقاومة الاسلامية الفلسطينية على الكيان الصهيوني على تضامن ايران حكومة وشعبا مع اهالي غزة المظلومين.

واكد ان المقاومة ستستمر ضد الكيان الاسرائيلي الغاصب وسيواصل الفلسطينيون صمودهم في هذا المجال.

واضاف "اننا لن نتخلى عن المقاومة حتى تحقيق النصر النهائي على الكيان الصهيوني" قائلا ان الحقيقة التي اصبح يتقبلها العالم الان هي ان الكيان الصهيوني قد هزم على صعيد السياسة الداخلية وحتى المجال العسكري وان المحاولات التي يبذلها للتغطية على هزائمه هذه لا جدوى منها.

ووجه ممثل حركة الجهاد الاسلامي في فلسطين انتقادا لازدواجية المعايير التي تتبعها بعض الدول العربية في مواجهة جرائم الكيان الصهيوني ضد الشعب الفلسطيني المظلوم وقسم المقاومة الى قسمين الاول معني بمواجهة الكيان الصهيوني والثاني تغيير سلوك بعض الدول العربية وقال ان المقاومة بوجه اسرائيل غير ممكنة من دون ان تحظى بدعم الدول الاسلامية "لذلك فان احد اهدافنا الرئيسية هو تغيير سلوك بعض الحكومات العربية وبعض الحكومات الاسلامية لصالح الشعب الفلسطيني".

واثني ابوشريف في جانب من كلمته على الدعم الايراني للشعب الفلسطيني على مدى 30 عاما وقال ان الدعم الذي تقدمه ايران الى المفاومة الفلسطينية هو دعم شامل.

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: