رمز الخبر: ۹۹۰۹
وقد وقع هذا الهجوم ليلة الاحد 25 يناير بمحافظة سيستان وبلوجستان الايرانية (جنوب شرق) المتاخمة لباكستان وقتل على اثرها 12 شخص من افراد الشرطة الايرانية.

عصر ايران – قال المتحدث الاعلامی باسم السلطة القضائیه فی ایران الیوم الثلاثاء ان 12 من أفراد قوات الأمن الإيرانية قتلوا في كمين نصبه متمردون في جنوب شرق البلاد.

 و اضاف ان الهجوم وقع "في منطقة ساراوان" في محافظة سيستان بلوشستان الایرانیة.
 
وقد وقع هذا الهجوم ليلة الاحد 25 يناير بمحافظة سيستان وبلوجستان الايرانية (جنوب شرق) المتاخمة لباكستان وقتل على اثرها عدد من افراد الشرطة الايرانية.

وقد اكد الموقع الالكتروني للشرطة الايرانية نبا هجوم عدد من "الاشرار المسلحين" على قوات الشرطة الايرانية.

ونقل الموقع عن قائد مقر عمليات "فتح" في سيستان وبلوجستان بان "الاشرار دخلوا من الاراضي الباكستانية لتنفيذ هذه العمليات الارهابية ومن ثم فروا الى الجانب الاخر من الحدود الايرانية".

وانتقد هذا القائد في الشرطة الايرانية الحكومة الباكستانية لعدم اكتراثها بتواجد هؤلاء الاشرار المسلحين على اراضيها وقال ان الشرطة الايرانية جاهزة لقمعهم على الاراضي الباكستانية.

واكد بان ايران وفي حال عجز الشرطة الباكستانية ، جاهزة لبدء الاجراءات اللازمة لقمع الاشرا والمهربين والعصبات الدولية في الاراضي الباكستانية.

وكان المهاجمون قد نصبوا كمينا ليلة الاحد لشاحنة صغيرة تابعة للمخافر الحدودية الايرانية على الحدود مع باكستان وقتلوا عدد من افراد الشرطة ومن ثم فروا الى داخل الاراضي الباكستانية.

وتتاخم محافظة سيستان وبلوجستان الايرانية لباكستان وكانت خلال الاشهر الاخيرة مسرحا لبعض الاشتباكات بين المهاجمين من داخل الاراضي الباكستانية والشرطة الايرانية.

وفي احدث الاشتباكات التي وقعت قتل على الاقل اربعة اشخاص وجرح 12 اخرين.

وقد تبنت مجموعة تطلق على نفسها اسم (جند الله) مسؤولية هذه العمليات. وهذه المجموعة تنشط في مناطق جنوب شرق ايران منذ نحو خمس سنوات.

وقد اعتبرت هذه المجموعة المسؤولة عن سلسلة من الحملات المسلحة وعمليات الاختطاف والقتل والتفجير التي نفذت في هذه المناطق.

وكانت هذه المجموعة قد هاجمت في مايو الماضي مخفرا لقوات الشرطة الايرانية في مدينة سراوان بالقرب من الحدود مع باكستان واحتجزت 16 من افراد الشرطة كرهائن.

واعلنت الشرطة الايرانية اواخر الخريف الماضي ان هذه المجموعة قتلت جميع الجنود الايرانيين الرهائن ماعدا جندي واحد تمكن من الفرارمن ايدي هذه المجموعة.
المنتشرة:
قيد الاستعراض: 0
لايمكن نشره: 0
مجهول
17:46 - November 08, 1387
0
0
تعازينا الحارة الى اهالي الشهداء الشرطة الايرانية على الحس الثوري الايراني الباسل ان يقضي فورا على هذه المجموعة الوهابية الارهابية الت لا تمت الى الاسلام باي صلة
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: