رمز الخبر: ۹۹۵۲
ابلغت الحكومة الفرنسية بسرعة مذهلة اميركا والحكومة العراقية استعدادها لنقل من تبقى من منظمة"مجاهدي خلق" من معسكر اشرف في العراق على متن طائرة نقل فرنسية الى فرنسا على وجه السرعة.

عصر ايران – ابلغت الحكومة الفرنسية بسرعة مذهلة اميركا والحكومة العراقية استعدادها لنقل من تبقى من "مجاهدي خلق" من معسكر اشرف في العراق على متن طائرة نقل فرنسية الى فرنسا على وجه السرعة.

وبعد تطهير صورة "مجاهدي خلق" من قبل الاتحاد الاوروبي فان فرنسا ابدت استعدادها لاستقبال اعضاء "مجاهدي خلق"على اراضيها.

وافاد موقع "تابناك" الالكتروني ان المصادر الامنية والرسمية العراقية اعلنت هذا النبا واضافت ان فرنسا ابلغت اميركا والحكومة العراقية بسرعة مذهلة بانها جاهزة لنقل من تبقى من "مجاهدي خلق" في العراق الى فرنسا بسرعة. كما اعلنت السلطات العراقية بان اسرائيل ابلغت العسكريين الامريكيين في العراق بانها ترغب بتوظيف "مجاهدي خلق" الارهابيين الذين حاربوا الجمهورية الاسلامية الايرانية على مدى اعوام ، في جيشها.

واضاف موقع "تابناك" ان فرنسا كانت البلد الوحيد الذي عارض فورا القرار الصادر عن الاتحاد الاوروبي بشطب اسم المنافقين من على قائمة المنظمات الارهابية واعلن ناطق باسم الخارجية الفرنسية ان بلاده ستستانف القرار الصادر عن الاتحاد الاوروبي ، لذلك فان تغير كبير كهذا في سلوك باريس يمكن ان ينتج فقط عن الشخصية المتارجحة للرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي.

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: