رمز الخبر: ۹۹۸۱
وتتضمن الرسالة تأكيدات على ان واشنطن لا تريد الاطاحة بالحكومة الايرانية لكنها تسعى الى حدوث تغيير في سلوكها.

عصر ایران - لندن - رويترز - قالت صحيفة الجارديان البريطانية يوم الخميس إن مسؤولين في ادارة الرئيس الامريكي باراك أوباما يصيغون رسالة من الرئيس لايران تهدف الى انهاء حالة الجمود في العلاقات الامريكية الايرانية وتفتح الطريق امام اجراء محادثات مباشرة.

وذكرت الصحيفة ان فريق أوباما يعمل في مسودة الرسالة منذ انتخاب الرئيس الامريكي الجديد في نوفمبر تشرين الثاني الماضي. وهي رد على رسالة التهنئة التي بعث بها الرئيس الايراني محمود أحمدي نجاد بعد فوز أوباما.

وتتضمن الرسالة تأكيدات على ان واشنطن لا تريد الاطاحة بالحكومة الايرانية لكنها تسعى الى حدوث تغيير في سلوكها. وستوجه الرسالة الى الشعب الايراني وسترسل مباشرة الى الزعيم الاعلى الايراني اية الله علي خامنئي او تنشر كرسالة مفتوحة.

وفي واشنطن قال مسؤول في الخارجية الامريكية ان السياسة الخاصة بايران يجري مراجعتها حاليا ورفض التعليق على أمر اعداد رسالة الى الايرانيين.

وقال المسؤول الذي طلب عدم نشر اسمه "لم يتخذ بعد قرار بشأن اي مبادرة سياسية محددة من جانب وزارة الخارجية."

وقطعت الولايات المتحدة علاقاتها مع ايران بعد ان احتل طلبة ايرانيون السفارة الامريكية في طهران عقب قيام الثورة الاسلامية عام 1979 واحتجزوا من فيها رهائن لمدة 444 يوما.

وتشتبه الولايات المتحدة في ان ايران تسعى لامتلاك اسلحة نووية وهو ما تنفيه ايران. وكان وجود الاف من القوات الامريكية في العراق المجاور لايران عقبة على طريق تحسين العلاقات بين واشنطن وطهران طوال السنوات القليلة الماضية.

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: