روسيا لم تزود إيران بمنظومات "س-300" لأسباب فنية
عصر ایران - وكالة نوفوستي - أعلن مدير الهيئة الفدرالية الروسية للتعاون العسكر التقني ميخائيل دميتريف اليوم، أن تعاون روسيا العسكري التقني مع إيران يجري بصورة طبيعية، ويحمل طابعا متشعبا ومتعدد الأوجه. فقال إن "روسيا تنفذ التزاماتها المتعلقة بالعقود مع إيران بإخلاص، وإن كافة الصفقات تنفذ وفق الخطة، وإذا كان هناك بعض التأخير في تنفيذها، فإنه يحمل بصورة أساسية طابعا فنيا".

وكان هذا تعليق دميتريف على تصريح وزير الدفاع الإيراني أحمد وحيدي الذي دعا روسيا إلى عدم الخضوع "للضغط الصهيوني" في قضية  تزويد الجمهورية الإسلامية بأنظمة "س ـ 300" الصاروخية المضادة للجو. وقد وقع عقد تزويد إيران بأنظمة "س ـ 300" الروسية قبل عامين.

كما سبق أن ذكر قسطنطين بيريولين، نائب مدير الهيئة الفدرالية للتعاون العسكري التقني، أن "هذا النوع من الأسلحة لا يدخل ضمن قائمة الأسلحة الممنوعة، وروسيا تملك الحق بالبت في قضية تزويد الدول التي لا تخضع لعقوبات هيئة الأمم المتحدة بنظام "س - 300"  بشكل مستقل". وأشار المتحدث إلى أن "إمكانية تزويد إيران بأنظمة "س - 300" مازالت قيد المناقشة. وأن العقد يحتوي على مشاكل فنية، ومسائل أخرى أيضا".