امريكا تقول 8 من ضباط السي.اي.ايه قتلوا في تفجير بافغانستان
Photo
عصرایران - (رويترز) - قال مسؤولون امريكيون ان المدنيين الامريكيين الثمانية الذين قتلوا في تفجير انتحاري في قاعدة عسكرية في جنوب شرق افغانستان يوم الاربعاء كانوا جميعا من ضباط وكالة المخابرات المركزية الامريكية (سي.اي.ايه).

وقال المسؤولون الامريكيون ان الانفجار وقع في قاعدة عسكرية في اقليم خوست بالقرب من الحدود مع باكستان.

والقاعدة مركز للموظفين الذين يعملون في مشروعات الاعمار في اطار استراتيجية الرئيس باراك اوباما لتحقيق استقرار البلاد بعد ثمانية اعوام من الحرب.

وقال مسؤول أمريكي في كابول "يمكننا أن نؤكد وقوع انفجار في اقليم خوست ومقتل ثمانية أمريكيين."

وقال مسؤولون دفاعيون أمريكيون ان بعض الاشخاص جرحوا أيضا في الانفجار في قاعدة تشابمان الميدانية المتقدمة ولكن ليس من بينهم أحد من أفراد القوات الامريكية أو قوات حلف شمال الاطلسي في أفغانستان. ولم يذكروا تفاصيل اخرى.

وفي حادث منفصل قالت وزارة الدفاع الكندية ان اربعة جنود كنديين وصحفية كندية قتلوا حينما اصابت قنبلة المركبة المدرعة التي كانوا يركبونها في اقليم قندهار بجنوب افغانستان يوم الاربعاء.

ووصلت أعداد القتلى من المدنيين والعسكريين الى مستويات قياسية هذا العام بل واستهدف المهاجمون الانتحاريون موظفي الامم المتحدة في بيت للضيافة في كابول فقتلوا خمسة واصابوا بضعة اشخاص اخرين بجراح.