مسؤول برلماني ايراني: تحديد ايران مهلة للغرب لتوفير الوقود النووي أمر منطقي
عصرایران - اكد المتحدث باسم لجنة الامن القومي والسياسة الخارجية في مجلس الشورى، الاسلامي كاظم جلالي، بان تحديد مهلة من جانب ايران للغرب لتوفير الوقود النووي لمفاعل طهران الابحاثي، يعتبر امرا منطقيا ومعقولا.

وقال جلالي في تصريح للصحفيين، الثلاثاء، على هامش الاجتماع المفتوح لمجلس الشورى الاسلامي بشأن مهلة الشهرين التي حددتها ايران لتوفير الوقود النووي: ان الغربيين يتحركون باتجاه اهدار الوقت كي لا تتمكن ايران في النهاية من ان تكون لها الخيارات اللازمة لتوفير الوقود النووي، لذا فان تحديد المهلة من جانب طهران أمر منطقي.

واضاف: ان هذا الامر يشير الى انه اذا كان الغربيون يريدون بيع الوقود النووي فان ايران مستعدة للشراء واذا لم يريدوا ذلك فان ايران ستسعى بنفسها لتوفير ذلك كي تلبي حاجة المرضى الى الدواء المنتج عبر هذا المفاعل الابحاثي.

وقال المتحدث باسم لجنة السياسة الخارجية والامن القومي في المجلس: ان الغربيين وعلى النقيض من نهج ايران يطرحون موضوعا جزئيا تماما مثل مفاعل طهران الابحاثي في وسائل الاعلام كي يصلوا من وراء ذلك الى اغراضهم.

واضاف: يمكن متابعة طريقين فقط لتوفير الوقود لمفاعل طهران، اما ان يبيع الغربيون الوقود لايران واذا لم يكونوا مستعدين لذلك فان طهران ستبادر الى تلبية حاجتها من خلال التكنولوجيا التي تملكها.