طلبة يطالبون التلفزيون الايراني بوقف الاعلان لشركة "نستلة"
عصر ايران – نددت حركة طلبة العالم الاسلامي والحركة الطلابية الداعية للعدالة في بيان ، باقدام الاذاعة والتلفزيون الايراني على بث اعلانات تجارية لشركة "نستلة الصهيونية" وطالبا مسؤولي الاذاعة والتلفزيون بوقف هذه الاعلانات.

وجاء في البيان ان شركة نستلة تعتبر من اكبر الحماة الاقتصاديين للكيان المحتل للقدس في العالم ، بحيث ان هذا الكيان اعتبر هذه الشركة بانها تستحق تسلم جائزة "جوبيلي" اعلى وسام يمنح لمن يخدم هذا الكيان. ان هذا الاجراء لا يبقي اي شك بكون شركة نستلة صهيونية.

وتابع البيان "ان بث اعلانات تجارية لشركة نستلة ياتي في الوقت الذي تم فيه التصديق على قانون مقاطعة الشركات الداعمة للكيان المحتل للقدس خلال الاعوام 1990 و 1992 و 2008" .

يذكر ان الطلبة الايرانيين اقاموا خلال السنوات الماضية ولمرات عديدة تجمعات مقابل وكالة نستلة في طهران واعتبروها شركة داعمة للصهيونية وطالبوا باغلاق الوكالة.