السفير الايراني في سورية يؤكد تعزيز ثقافة المقاومة
عصرایران - ارنا - اكد سفير الجمهورية الاسلامية الايرانية لدي سورية السيد احمد موسوي ضرورة تعزيز ثقافة المقاومة وخاصة بين جيل الشباب .
   
واضاف موسوي في تصريحات ادلي بها خلال مراسم عزاء اقيمت بمناسبة وفاة الزعيم الروحي للطائفة الدرزية في سورية الشيخ محمد الحناوي ، انه ينبغي الترويج لثقافة المقاومة بين كافة الاوساط الاجتماعية وخاصة جيل الشباب وان علماء الدين يضطلعون بدور قيم في هذا المجال .

وفي جانب آخر من تصريحاته اشار موسوي الي العلاقة بين الطائفة الدرزية والصحابي الجليل سلمان الفارسي وقال ان الايرانيين يفخرون بانتماء هذا الصحابي الكبير الي بلادهم .

وخلال هذه المراسم اشاد الشيخ حمود الحناوي ابن المرحوم الشيخ محمد الحناوي بحضور سفير الجمهورية الاسلامية الايرانية في هذه المراسم ووصفه بانه يشير الي الثقافة الرفيعة التي يحملها الشعب الايراني .

واشار الي الزيارة الاخيرة التي قام بها الرئيس محمود احمدي نجاد الي لبنان مؤخرا واعتبرها تصب لصالح تعزيز الصداقة بين مختلف الطوائف اللبنانية والشرق الاوسط بصورة عامة .

وحضر خلال هذه المراسم عدد كبير من ابناء الطائفة الدرزية وعلماء الدين من الطائفتين الشيعية والسنية ورجال الدين المسيحيين وممثلون عن الطوائف الاخري في سورية .

وتوفي الزعيم الروحي للطائفة الدرزية في سورية الشيخ محمد الحناوي عن عمر ناهز 103 اعوام .