إيران: الحرس الثوري ينفي احتجاز عميل في (الاف بي آي)
نفى الحرس الثوري الإيراني أمس معلومات تتناقلها مواقع إلكترونية مفادها أنه احتجز عميلا سابقا في مكتب التحقيقات الفدرالي الاميركي (اف بي آي) روبرت ليفنسون.

وصرح قائد الحرس الثوري الايراني الجنرال محمد جعفري لصحافيين بحسب وكالة الانباء العمالية "ننفي توقيف الموظف في الاف بي آي، ولو اعتقل الحرس الثوري عدوا لكان اعلن ذلك بنفسه".

واعتبر ان المعلومات حول احتجاز ايران روبرت ليفنسون هي محاولات من جانب "أعداء إيران لإيجاد نقاط ضعف تتعلق بالحرس الثوري".

وفقد اثر روبرت ليفنسون في جزيرة كيش الايرانية في اذار/مارس 2007.

وطلبت الولايات المتحدة مرارا توضيحات من إيران حول اختفائه. لكن مسؤولين إيرانيين أعلنوا أنهم لا يملكون اي معلومة حول مصير ليفنسون.