رمز الخبر: ۱۸۲۳۵
تأريخ النشر: 11:53 - 03 December 2009
عصر ایران - حظر مدير التلفزيون الإيراني عزت الله زرغمي تبرج النساء العاملات فيه و«الإفراط في بث الموسيقى»، حسب ما ذكرت أمس وسائل إعلام إيرانية.
 
وكتبت صحيفة «اعتماد» القريبة من الإصلاحيين ووكالة «فارس» للأنباء أن زرغمي أعلن خلال اجتماع مع المسؤولين في التلفزيون أن «تبرج النساء في البرامج التلفزيونية غير شرعي ومخالف للشريعة».
 
ودعا مدير التلفزيون الإيراني إلى الحد من «المزاح بين النساء والرجال على التلفزيون والإذاعة». كما أوصى بأن تستضيف امرأة «النساء المشاركات في البرامج» التلفزيونية.

وفي نوفمبر (تشرين الثاني) قرر مرشد الجمهورية الإسلامية آية الله علي خامنئي تجديد ولاية زرغمي التي تمتد إلى خمس سنوات كمدير للتلفزيون الإيراني، مطالبا إياه بالحرص على احترام الشريعة.

وطلب زرغمي أيضا المسؤول السابق في الحرس الثوري من المسؤولين في التلفزيون الحد من الفقرات الموسيقية بحسب المصادر نفسها. وقال «يبدو أن للموسيقى حيزا كبيرا في البرامج التلفزيونية»، مشيرا إلى «البرامج الحوارية» التي تتخللها «موسيقى في غير محلها».
 
وأيد على سبيل المثال استخدام الموسيقى «الهادئة» في بعض الأفلام الغربية، نافيا في المقابل أنه يريد تقليد الغرب. وأكد أن الحيز المخصص لها يجب أن يخفض على التلفزيون الإيراني.
وللتلفزيون الإيراني ثماني قنوات و15 محطة إذاعية. ومنذ الثورة الإسلامية شهد التلفزيون الإيراني حقبا من التحرر في ملابس المرأة التي يجب أن ترتدي الحجاب ويسمح لها بالتبرج بشكل محدود.
 
وبذل التلفزيون الإيراني في السنوات الأخيرة جهودا لجعل برامجه أكثر جاذبية لمواجهة منافسة التلفزيونات الأجنبية. لكن التلفزيون الإيراني يخضع لرقابة صارمة. وقال زرغمي للموظفين العاملين في التلفزيون «يجب أن تحرصوا على ألا تبث برامج غير مناسبة أو غير محتشمة» على التلفزيون.

 

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: