رمز الخبر: ۱۸۳۰۴
تأريخ النشر: 10:07 - 05 December 2009
عصر ایران - وکالات - استمرارا للفتاوي الصهيونية المتطرفة ضد الفلسطينيين ، أصدر مدير المعهد العسكري الديني بإسرائيل الحاخام شلومو ريسكين، فتوى أجاز فيها نهب محاصيل الزيتون من الفلسطينيين، إضافة إلى إجازته تسميم آبار مياههم.

وقالت صحيفة "معاريف" الإسرائيلية أن الفتوى تأتي ضمن سلسلة من محاولات التيار الديني الصهيوني السيطرة على الجيش، مبينة أن المتطرفين الدينيين ازدادت قوة تغلغلهم في الوحدات العسكرية بالجيش.

وذكرت صحيفة "الغد" الأردنية أن "معاريف" عرضت تقريرًا لقسم القوى البشرية في جيش الاحتلال أظهر وجود 60% من الضباط في الوحدات القتالية من أتباع التيار الديني الصهيوني، وترتفع نسبة أتباع هذا التيار فى ألوية المشاة المختارة إلى 70%، في حين تصل نسبتهم في الوحدات الخاصة إلى حوالي 75%.

وأكد نائب رئيس هيئة أركان الجيش الإسرائيلي السابق دان هارئيل، أن أتباع التيار الديني الصهيوني يقودون معظم الكتائب والسرايا في ألوية المشاة المختارة، ويحتكر أتباع هذا التيار قيادة وحدات الصفوة بشكل مطلق، وهي "سييرت متكال"، التي تعتبر أكثر الوحدات نخبوية في الجيش الإسرائيلي، و(ايجوز) و"شمشون" و"دوخيفات"، فضلا عن سيطرتهم على الوحدة المختارة للشرطة.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: