رمز الخبر: ۱۸۴۰۴
تأريخ النشر: 12:26 - 08 December 2009
عصرایران - (رويترز) - قال الأميرال الأمريكي جيمس ستافريديس قائد قوات حلف شمال الاطلسي ان أفغانستان يمكن أن تبدو كالعراق أو البلقان أو أمريكا الوسطى اذا نجح الحلف في مُهمته بها.

جاء ذلك في تصريحات أدلى بها خلال مؤتمر عقد في بروكسل يوم الاثنين في الوقت الذي التقى فيه حلفاء واشنطن الأجانب في أفغانستان للتعهد بارسال نحو 6800 جندي إضافي للمساعدة في احتواء تمرد طالبان.

وقال سترافيديس ان أفغانستان "ستكون عالما به حكومة مركزية. هناك انتخابات وهناك سيطرة معقولة في قطاع الامن. لا تزال هناك بعض الحوادث الارهابية... الوضع ليس مثاليا لكنها ديمقراطية تعمل."

وأضاف "توجد توترات وتوجد مشاكل لكن الوضع تحسن كثيرا عما كان عليه قبل خمس أو عشر سنوات."

وقال حلف شمال الأطلسي بعد اجتماع عقده وزراء خارجية الدول الأعضاء يوم الجمعة الماضي ان 25 دولة تعهدت بارسال نحو 7000 جندي إضافي لدعم 30 ألف جندي أعلن الرئيس الامريكي باراك أوباما الاسبوع الماضي أنه سيرسلهم الى أفغانستان.

وقال متحدث باسم الحلف انه كانت هناك وعود خلال اجتماع عقد في مقر الحلف في بلجيكا يوم الاثنين بارسال نحو 6800 جندي من دول في الحلف ودول أخرى تشارك في المهمة التي يقودها حلف الاطلسي بأفغانستان ويزيد عددها عن 40 دولة.

وقال المتحدث جيمس أباثوراي ان من المُحتمل إرسال مزيد من القوات بعد مؤتمر يعقد بشأن أفغانستان في 28 يناير كانون الثاني وتنتظره دول في مقدمتها فرنسا وألمانيا قبل أن تقطع وعودا بارسال مزيد من القوات.

وقال ستارفيديس انه يتوقع أن تضطلع "نسبة كبيرة" من القوات الاضافية بمهمة التدريب التي يسعى حلف شمال الاطلسي من خلالها لبناء القوات الافغانية حتى يتسنى للقوات الغربية الانسحاب في النهاية.


الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: