رمز الخبر: ۱۸۵۴۱
تأريخ النشر: 20:50 - 10 December 2009
عصرایران - ارنا- اکد وزير الدفاع واسناد القوات المسلحة الايرانية العميد احمد وحيدي ضرورة الدعم الشامل للمقاومة وتعزيزها في مواجهة تهديدات الکيان الصهيوني.
   
جاء ذلک في تصريح له خلال لقائه في دمشق التي يزورها حاليا، الامين العام للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين –القيادة العامة احمد جبريل والامين العام لحرکة الجهاد الاسلامي في فلسطين رمضان عبدالله شلح.

واعتبر وزير الدفاع واسناد القوات المسلحة الايرانية "ان زجاجة الحياة العسکرية للکيان الصهيوني قد انکسرت في المواجهة مع المقاومة اللبنانية والفلسطينية".

وقال العميد وحيدي، ان دراسة مسيرة تطورات العقود الاخيرة تشير الى ان المقاومة والصمود الفلسطيني لم يضمحل بل على العکس من ذلک فقد صل الى ذروته في ظل قوة وفطنة وشجاعة القادة والشعب الفلسطيني، وهو الامر الذي جعل الکيان الصهيوني عاجزا ذليلا امام ذلک.

وصرح وزير الدفاع الايراني: لو اردنا مشاهدة لوحة جميلة وحية من تحقق النصر الالهي فعلينا ان ننظر الى الانتصار في جنوب لبنان وغزة.

وخاطب قادة المقاومة الفلسطينية قائلا: ان القادة الکبار والشجعان هم مدعاة شموخ لشعوبهم، لذا فان القادة المؤمنين والشجعان والاذکياء للمقاومة الفلسطينية واللبنانية حققوا هذا اشموخ بالدعم الجماهيري.

واضاف: ان الجمهورية الاسلامية الايرانية داعمة للمقاومة الفلسطينية واللبنانية وستظل الى جانب الشعب الفلسطيني حتى احقاق حقوق هذا الشعب المظلوم وتحرير القدس الشريف.

من جانبهم شرح قادة المقاومة الفلسطينية في هذا اللقاء احدث التطورات في المنطقة واکدوا انه تحققت خبرات قيمة للمقاومة اللبنانية في حرب الـ33 يوما بجنوب لبنان وللمقاومة الفلسطينية في حرب الـ 22 يوما في غزة، حيث يمکن للمقاومة من خلال الاستفادة منها توجيه ضربات اقسى وفرض هزائم اکثر اذلالا على الکيان الصهيوني.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: