رمز الخبر: ۱۸۷۳۹
تأريخ النشر: 08:49 - 16 December 2009
عصرایران - (رويترز) - اتهم متمردون شيعة يمنيون سلاح الجو الامريكي يوم الثلاثاء بالاشتراك في غارات عليهم وقتل 120 شخصا على الاقل في غارة بشمال البلاد.

وقال المتمردون الذين كثيرا ما يعلنون عن هجمات تشنها طائرات يمنية وسعودية مقاتلة على موقعهم الالكتروني "الجريمة الوحشية التي ارتكبها سلاح الجو الامريكي تظهر الوجه الحقيقي للولايات المتحدة."

ولم يرد على الفور تعليق أمريكي على الحادث المزعوم.

ووضع المتمردون الذين يقاتلون الجيش اليمني وقوات سعودية تسجيلات مصورة على الانترنت ظهر بها اشخاص يحاولون ازالة ركام يغطي جثثا.

وقال المتمردون يوم الاحد ان 70 شخصا على الاقل قتلوا في غارة جوية سعودية على سوق ببلدة رازح بشمال البلاد. ولم يتسن التأكد من صحة هذه التقارير اذ لا يسمح لعمال الاغاثة ووسائل الاعلام الا بوصول محدود لمناطق القتال.

وتخشى السعودية حليفة الولايات المتحدة واكبر مصدر للنفط في العالم من ان الاضطراب المتزايد في جارتها اليمن قد يتحول الى خطر امني كبير على المملكة بالسماح لتنظيم القاعدة بالحصول على موطيء قدم اقوى هناك.

وفي جنيف قال مسؤول بالامم المتحدة ان وكالات تابعة للمنظمة الدولية اطلقت نداء لتوفير 177 مليون دولار لمساعدة الاشخاص المتضررين من القتال في اليمن.

وقالت اليزابيث بيرز من مكتب الامم المتحدة لتنسيق الشؤون الانسانية للصحفيين في جنيف "الوضع الانساني يتدهور بشكل ملحوظ ولا سيما لمئتي ألف شخص شردتهم الصزاعات المتعاقبة منذ عام 2004."

واضافت قولها "نحن نطالب بالسماح بالوصول بحرية كاملة وبلا قيود الى هؤلاء المشردين وكذلك وقف الهجمات على القوافل الانسانية."

واتهمت منظمة هيومان رايتس ووتش ومقرها الولايات المتحدة قوات الامن اليمنية بارتكاب عمليات اساءة معاملة وقتل 11 محتجا على الاقل ردا على دعوات الى الانفصال في جنوب اليمن.

وقال جو ستورك نائب مدير قسم الشرق الاوسط بالمنظمة "تنتهك السلطات اليمنية الحقوق الاساسية باسم الحفاظ على الوحدة الوطنية."

واضاف قوله "اليمنيون الجنوبيون يجب ان يكون لهم الحق في التجمع السلمي والتعبير عن ارائهم حتى في القضايا الحرجة مثل الانفصال."

وقالت المنظمة في تقرير عن اليمن "في ست حوادث خلال عامي 2008 و2009 ...فتحت قوات الامن النار على محتجين عزل واحيانا بدون تحذير مصوبين عليهم من مسافة قصيرة. قتل 11 شخصا على الاقل واصيب العشرات."

وقالت وكالة انباء سبأ اليمنية ان وزير الاعلام حسن اللوزي اجتمع مع وفد من هيومان رايتس ووتش يوم الثلاثاء في صنعاء وقال ان اليمن بلد ديمقراطي يؤيد حرية الصحافة ويحترم حقوق الانسان.

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: